صحة

إنشاء عيادة لرعاية المتعافين من كورونا في مستشفى الجامعة الأميركية

توفير رعاية متطورة طويلة الأمد ومتعددة التخصصات للمتعافين من الفيروس في كافة أرجاء لبنان

أعلن المركز الطبي في الجامعة الأميركية في بيروت، عن إنشاء عيادة الرعاية ما بعد الإصابة بفيروس كورونا، Post COVID Care Clinic (PCCC)، وذلك في مركز “حمدي الزعيم للتليّف الرئوي”، حيث يتم توفير رعاية مميزة طويلة الأمد، متطورة ومتعددة التخصصات للمتعافين من الفيروس، كما سيساهم هذا المركز في قيادة العناية والبحوث السريرية في مجال الرعاية الصحية ما بعد الإصابة بـكوفيد-19.

ففي ظل استمرار انتشار الجائحة، يأتي إنشاء عيادة الرعاية ما بعد الإصابة بكوفيد-19، في إطار خطة المركز الطبي في الجامعة الأميركية في بيروت لمواجهة تفشي الوباء وتقديم الرعاية المستمرة لمرضى كوفيد-19، إذ قد يحتاج المتعافون من كوفيد-19 متابعة طويلة الأمد، لا سيما وأنهم يواصلون اختبار العديد من الأعراض على فترات تتراوح بين عدة أسابيع إلى عدة أشهر بعد تعافيهم، حيث يمكن للفيروس أن يتسبب بأضرار مزمنة في الرئتين قد تصل إلى تليّف رئوي دائم.

إلى ذلك، يحتاج المتعافون، إلى جانب متابعة عمل الجهاز التنفسي، إلى إعادة تأهيل ودعم نفسي؛ لذا، ستوفر عيادة الرعاية ما بعد الإصابة بـكوفيد-19، رعاية شاملة وعلاج متكامل يساعد المتعافين من فيروس كورونا المستجد على التعافي واستئناف حياتهم الطبيعية، كما ستقدم التقييم الطبي الشامل ومعالجة المضاعفات التنفسية وغير التنفسية لكوفيد-19، بالإضافة إلى التقييم الدوري لوظائف الرئتين (على سبيل المثال عبر اختبارات وظائف الرئة واختبار المشي لمدة ست دقائق) والتصوير الشعاعي للصدر.

من جهة أخرى، تقدم العيادة الجديدة خدمات التقييم والإحالة إلى إعادة التأهيل البدني والرئوي، وذلك حسب حاجة المريض، بالإضافة إلى تقييم الإختلال النفسي والاجتماعي وتقديم الدعم النفسي والتقييم الغذائي وتوعية المرضى وتثقيفهم على تمارين التنفس واستعمال الأوكسجين في المنزل والتغذية وما إلى ذلك.

وتتضافر جهود العديد من الأقسام الطبية وفريق من الأطباء لتقديم الخدمات في العيادة، بقيادة قسم الأمراض الرئوية والعناية المركزة وطب النوم، حيث تشمل قسم الأمراض المعدية، قسم الطب العائلي، الأطباء والممرضين في مركز “حمدي الزعيم للتليف الرئوي”، مختبر وظائف الرئتين، قسم العلاج الطبيعي وفريق إعادة التأهيل الرئوي، قسم الطب النفسي وقسم التغذية السريرية.

ونظراً إلى حداثة هذا المرض، لا يزال الطابع المحدد والطبيعة الدقيقة لهذه الأثار الطويلة الأمد غير واضحة، لذا ستعتمد العيادة نهجاً شاملاً لتلبية الرعاية الضرورية لمساعدة المتعافين من فيروس كورونا على استعادة صحتهم وسلامتهم.

هذا ويلتزم فريق الأطباء والممرضات والعاملين في مجال الرعاية الصحية في المركز الطبي في الجامعة الأميركية في بيروت، بتقديم أفضل مستوى ممكن من الرعاية للمرضى والتي تعكس شعارهم “نكرّس حياتنا من أجلكم”.

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: