مجتمع

بالأرقام: هذا عدد حالات “كورونا” في المخيّمات الفلسطينيّة

المخيّمات تواجه الوباء بالتوعية والوقاية ومنع التجوّل

منذ انتشار فيروس “كورونا” في لبنان بدأت مخيمات اللاجئين الفلسطينيين باتخاذ إجراءات وقائية لمنع انتشار الفيروس بين أوساط اللاجئين خاصة في ظل الكثافة السكانيّة والتصاق البيوت ببعضها في شوارع وأزقة ضيّقة.

وقد استنفرت الفرق الصحيّة في المخيمات كافّة التابعة لوكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين “الأنروا” وجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، الدفاع المدني الفلسطيني، وغيرها من الجمعيات الصحيّة حيث قاموا بحملات توعية حول الوقاية من الفيروس، كما باشروا بحملات تعقيم في التجمعات والمدارس والشوارع.

مئات الحالات النشطة في المخيمات الفلسطينيّة

بحسب احصاءات “الأنروا” في الثلت الأول من الشهر الحالي بلغ العدد التراكمي للإصابات في المخيمات الفلسطينيّة 2465 حالة، وهناك 439 حالة نشطة، أما الوفيات فقد بلغت 45 حالة وفاة، ويؤكد رئيس قسم الصحّة في الأنروا في لبنان الدكتور عبد الحكيم شناعة لـ “أحوال” أن الأنروا تقوم بما يلزم لإبقاء الأمور تحت السيطرة ومتابعة حالات الأشخاص المصابين بفيروس كورونا، وتم افتتاح أكثر من مركز للحجر الصحّي.

يضيف “تعاقدت الأنروا مع وزارة الصحّة اللبنانيّة كي يتم استقبال الحالات الفلسطينيّة على نفقتنا في المستشفيات الحكومية حسب تسعيرة وزارة الصحّة، وتُعطى الأدوية المعترف بها من قبل وزارة الصحّة ومنظمة الصحة العالمية، كما التعاقد مع عدد من المستشفيات الخاصّة منها مركز لبيب الطبّي، مستشفى الراعي، مستشفى الساحل، وبعض العقود تم الاتفاق عليها منها مستشفى الشفاء في طرابلس”.

يُذكر أنه بالتعاون مع وحدات إدارة الكوارث في البلديات وبعض المنظمات الدولية منها اليونيسيف وانيرا يتم توزيع وجبات غذائية ساخنة مجاناً على المصابين والذين يلتزمون الحجر المنزلي، كما يتم توزيع مواد تنظيف وتعقيم.

 

فحوصات PCR مجانيّة

مع ظهور حالات الإصابة بفيروس كورونا في المخيّمات اتخذت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني تدابير وقائية وإجراءات خاصّة، وقال الدكتور رياض أبو العينين مدير مستشفى الهمشري التابع للهلال الأحمر: قمنا بالعمل ضمن خطة واسعة لإجراء فحوصات PCR مجانيّة في المخيمات والتجمعات الفلسطينية على كافة الأراضي اللبنانيّة عندما يكون هناك حاجة لإجراء الفحص لمخالطين مرضى “كورونا”، كما أن مختبراتنا مزوّدة بجهاز فحص لإجراء الفحوصات بكلفة أقل من المتعارف عليه.

وأكّد أبو العينين أنه تم تدريب الطواقم الطبيّة والتمريضيّة للتعاطي مع المرضى الوافدين إلى المستشفى ومشتبه بإصابتهم بالفيروس، وتم تجهيز غرف عزل خارج المستشفيات التابعة للهلال الأحمر الفلسطيني مع اتخاذ كافة اجراءات الوقاية.

الالتزام بقرار الدولة اللبنانية بالاغلاق التام

مع بدء سريان قرار الاقفال العام لمدة أسبوعين، التزمت المخيمات الفلسطينية بالقرار، وقال العقيد عبد الهادي الأسدي قائد القوة الفلسطينية المشتركة في مخيم عين الحلوة لـ “أحوال”: تلتزم المخيمات الفلسطينية بالقرار وسيتم إغلاق مداخل مخيم عين الحلوة من الخامسة مساءً وحتى الخامسة صباحاً.

وتقوم القوة المشتركة بدعوة سكان المخيمات للالتزام بقرار الاقفال ومنع التجول لأن الفلسطينيين هم جزء من نسيج المجتمع اللبناني.

خليل العلي

 

اظهر المزيد

خليل العلي

صحافي ومصور فلسطيني يعمل في مجال الصحافة المكتوبة في عدة وسائل إعلامية عربية وفلسطينية، عضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: