صحة

اِحذروا HPV كابوس الممارسات الجنسيّة المتعدّدة

فيروس الورم الحليميّ البشريّ HPV من أكثر الفيروسات شيوعاً في العالم. تنتقل عدواه بالممارسة الجنسيّة (المهبلية، الفمويّة والشرجية)؛ ويتألّف من أكثر من 100 نوع، تتدرّج من تلك غير المؤذية إلى تلك التي تسبب سرطان عنق الرحم. الوقاية منه متوفرّة في لبنان، والخجل من العلاج قد يؤدي لتحوّله إلى أورام  سرطانيّة.

يصيب الفيروس 10 ملايين شخص سنوياً من النّاشطين جنسياً حول العالم. قد تختفي العدوى تلقائياً خلال سنة لدى 90% منهم ممن يتمتعون بمناعة قويّة، وقد تؤدي لدى 10% من الحالات إلى ظهور سرطان عنق الرحم، وسرطانات أخرى في الأعضاء التناسليّة لدى الجنسين.

السّاكت عن المرض شيطان

يسبّب النوعان 16 و18 من فيروس الورم الحليميّ البشريّ، ما يقارب 70% من مجموع الإصابات بسرطان عنق الرّحم، وهما الأشدّ خطورة؛  بينما يسبّب النوعان 6 و11 منه 90% من مجموع حالات الإصابة بالثّآليل التّناسليّة. بحسب الأخصّائي في أمراض النّساء والتّوليد الدكتور جهاد عزّ الدّين.

ويشير إلى أنّ فيروس الورم الحليميّ البشريّ ينتقل أساساً عبر الاتّصال الجنسيّ الكامل أو عن طريق الجنس الفمويّ، وعادة ما تكون احتمالية نقله عبر الرّجال أكبر. كما وينتشر عن طريق لمس أنسجة الأعضاء التناسليّة، الأغشية المخاطية، أو سوائل الجسم المختلفة المصابة بالفيروس، ويصيب الجلد غير المغطّى بالعازل الذّكريّ.

ويضيف عز الدين، يعيش الفيروس ويتكاثر داخل جدران الأغشية المخاطيّة في الجسم، الموجودة في الأعضاء التناسليّة، أو على سطح الجلد. يدلّ ظهور الثّآليل  في منطقة الأعضاء التناسليّة على الإصابة بالفيروس.

وعن شكل وحجم الثّآليل يقول عزّ الدّين: “تختلف الثّآليل في الأعضاء التناسلية كثيراً من حيث شكلها وحجمها؛ قد تكون بارزة أو مسطحة، ورديّة أو بلون الجلد، وبعضها قد يشبه شكل القرنبيط. قد يظهر ثؤلول واحد فقط، أو مجموعة ثآليل، وقد تكون الثآليل صغيرة أو كبيرة.”

ويتابع، من الممكن أن يستمر ظهور الثّآليل على الأعضاء التناسليّة لبضعة أسابيع، بل لبضعة أشهر، بعد ممارسة علاقة جنسيّة مع شخص يحمل فيروس الورم الحليميّ البشريّ

لقاح HPV من يحتاجه؟

بما أنّ الأدوية المضادّة للفيروس لا تعالج العدوى، يبقى اللّقاح هو الحلّ الأمثل للنّساء. إذ يجب على الفتيات اللّواتي تتراوح أعمارهنّ ما بين 11 و12 عاماً البدء بالتّطعيم، لأنّ فعاليته أكبر في سنٍّ مبكر، بحسب عزّ الدّين.

إلى ذلك، أوصت اللّجنة الأميركية الإستشارية في شأن ممارسات زيادة المناعة، بلقاح إلحاقيّ للنّساء اللّواتي تتراوح أعمارهنّ بين 19 و26، ويُعطى اللّقاح في ثلاث جرعات على مدى ستّة أشهر، بتكلفة قد تصل إلى نحو 600 دولار أميركيّ.

اللّقاح متوفّر في لبنان، وينصح عزّ الدين جميع النّساء بأخذه ولو تعدى عمرهنّ الـ 26 عاماً.

ويلفت إلى ضرورة إجراء فحص عنق الرحم للنّساء اللّواتي تتراوح أعمارهن بين 21 و29 عاماً، كل ثلاث سنوات، وفحص للنّساء اللّواتي  تتراوح أعمارهنّ بين 30 و65 عاماً، كل 5 سنوات، مع اختبار وجود فيروس الورم الحليميّ البشريّ.

الرجل ينقل العدوى عن غير قصد

أمّا فحوصات الكشف عن وجود الفيروس، فهي لا تجدي لدى الرجال إلّا إذا كان النوع الذي أصيبوا به يسبّب ظهور الثّآليل على الأعضاء التّناسلية. ففي الحالات الأخرى، قد يحمل الرّجل الفيروس ويصيب شريكته بعدواه دون أن يكون على علم بإصابته.

وأفادت أبحاث أجريت مؤخراً أنّ نسبة نجاح  لقاح سرطان عنق الرّحم تقترب من 100%، سواء بمنع سرطان عنق الرّحم أو منع ظهور الثّآليل الفيروسيّة، والأنواع الأربعة الرئيسيّة للعدوى المسبّبة للمرض ( سلالات 16 و 18 التي تسبّب حوالى %70 من حالات سرطان عنق الرّحم وسلالات 6 و11 التي تسبّب %90 من الثّآليل في الأعضاء التناسليّة).

ويتّضح من الأبحاث أن اللّقاحات فعّالة  للرّجال أيضاً وقد تمنع نشوء الثّآليل. وفي الدّول الأوروبيّة تُعطى التّطعيمات للرّجال والنّساء على حدٍّ سواء.

أسئلة أكثر شيوعاً

كيف تؤدّي عدوى فيروس الورم الحليميّ البشريّ إلى سرطان عنق الرّحم؟

يوضح الأخصّائي في تقنيّات الإخصاب الصّناعي وأطفال الأنابيب شادي فقيه، أنّ فيروس الورم الحليميّ البشريّ يغيّر المواد الوراثيّة داخل خلايا عنق الرحم، والتي بدورها تتطوّر إلى سرطان عنق الرّحم، وتستغرق تغيرات عنق الرّحم التي تؤدّي إلى الإصابة بالسّرطان، فترة تتراوح بين 5 و10 سنوات.

هل يمكن منع الإصابة بسرطان عنق الرّحم؟

فحص مسحة عنق الرّحم يساعد في الوقاية من الإصابة بسرطان عنق الرّحم، كونه يساعدنا في الكشف المبكر للخلايا السّرطانية، قبل عشر سنوات من تطوّرها.

ما هو العلاج الأمثل في مراحل ظهور الثّآليل في الأعضاء التناسليّة؟

العلاج الدوائيّ، يكون من خلال الكريمات والمحاليل الموضعيّة التي تعمل على حرقها.

أمّا العلاج الجراحي فيكون عبر التّجميد عن طريق سائل النيتروجين أو الكيّ بالكهرباء أو اللّيزر.

وإذا كان حجم الثّآليل كبيراً، يتم استئصالها جراحيّاً.

هل يمكن علاج فيروس الورم الحليميّ البشريّ عن طريق اللّقاح؟

لم تثبت الدّراسات إذا ما كان لقاح فيروس الورم الحليميّ البشريّ هو علاج لسرطان عنق الرّحم أو الشّرج وغيرها. فاللّقاح يقي فقط من الإصابة بأنواع الفيروس.

أماكن الإصابة بالثّآليل لدى النساء

الشّفرتين، عند فتحة المهبل، جدار المهبل، عنق الرّحم، حول الشّرج.

أماكن الإصابة لدى الرجال

القضيب، مجرى البول، المثانة، حول الشّرج، أو داخل المستقيم أحياناً.

قد تؤدى الإصابة في مجرى البول إلى حدوث نزيف في مجرى البول، إفرازات، والتّبول المستمر.

و من المعروف أنّ الثّآليل قد تصيب أكثر من مكان في نفس الوقت سواء للنّساء أو الرجال.

وفي بعض الحالات النادرة قد تتواجد الثّآليل في الفم نتيجة ممارسة الجنس الفمويّ.

 

ناديا الحلاق

 

 

 

اظهر المزيد

ناديا الحلاق

صحافية في صحف لبنانية عدة في أقسام السياسة الدولية والاقتصاد. كاتبة في مجلات عربية عدة ومواقع الكترونية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: