سياسة

اجتماع تشاوريّ لوزراء خارجية العرب في بيروت!

إعلانات

تحتضن الجزائر القمة العربية يومَي 1 و2 تشرين الثاني المقبل، بعد أن تأجّلت في العامين 2020 و2021 بسبب تدابير الحظر للحد من انتشار جائحة كورونا.

وفي هذا الشأن، أعلن أمين عام جامعة الدول العربية ​أحمد أبو الغيط​، عن اجتماع تشاوريّ لوزراء خارجية الدول الأعضاء يعقد بالعاصمة اللبنانية بيروت في 2 تموز المقبل، لبحث ملفات قمة الجزائر المقررة مطلع تشرين الثاني 2022.

ونقلت الإذاعة الجزائرية الرسمية عن أبو الغيط قوله على هامش زيارة إلى الجزائر، إن “هناك اجتماعات وزارية ولقاءات أخرى للتشاور حول مجمل الملفات التي ستطرح على القمة”.

ولم يكشف أبو الغيط عن طبيعة الملفات المطروحة، علماً أنه منذ إعلان تاريخ القمّة يدور نقاش حول البتّ في مسألة رفع التعليق عن عضوية سوريا بالجامعة، وإعادة إحياء مشروع إصلاح الجامعة الذي تتبنّاه الجزائر.

وتحدث عن أنه “يوجد توافقٌ على غالبية القضايا المطروحة على الساحة العربية”، وشدد على أن “التشاور حول هذه القضايا سيتواصل خلال الأشهر القادمة”.

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى