تكنولوجيا

إيرادات سوق ألعاب الفيديو تفوق 300 مليار دولار عالمياً

أسهمت جائحة كورونا والحجر المنزلي في تحفيز نمو سوق ألعاب الفيديو، الذي يدرّ اليوم إيرادات تفوق 300 مليار دولار على المستوى العالمي، وفق دراسة نشرتها اليوم الخميس شركة “أكسنتشر” الاستشارية.

وبات حجم قطاع ألعاب الفيديو يفوق ذلك العائد لقطاعي السينما والموسيقى مجتمعين، وفق هذه الدراسة التي أجريت على أربعة آلاف لاعب من الأسواق الأربع الأكبر (الصين واليابان وبريطانيا والولايات المتحدة).

وقال المسؤول عن قطاع صناعة البرمجيات والمنصات لدى “أكسنتشر” سيت شولر إن “ظهور منصات جديدة لألعاب الفيديو والنمو السكاني يجعلان شركات ألعاب الفيديو أقل تركيزا على المنتجات وأكثر تمحورا على التجربة”.

وأضاف “على القطاع أن يجد توازنا بين حاجات اللاعبين الجدد الحريصين بشدة على التفاعلات الإلكترونية، وتوقعات اللاعبين الأوفياء الذين لا يزالون أكثر الزبائن درّاً للإيرادات”.

ويضم سوق ألعاب الفيديو 2,7 مليار لاعب في العالم، بازدياد مقداره 500 مليون مستخدم خلال السنوات الثلاث الأخيرة.

ومن المتوقع أن تستمر هذه السوق في النمو مع استقطاب 400 مليون لاعب بحلول نهاية 2023.

ومن بين الوافدين الجدد، 60 % هن نساء و30 % هم دون سن الخامسة والعشرين، فيما الثلث يصنفون أنفسهم على أنهم من غير البيض. ويفيد هؤلاء اللاعبون بشكل خاص من الإمكانات التي توفرها الألعاب على الأجهزة المحمولة.

أما اللاعبون “المخضرمون” فهم في المقابل بأكثريتهم من الرجال البيض فوق سن 25 عاما.

 

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: