رياضة

الزمالك يقصي الرجاء البيضاوي ويلحق بالأهلي إلى النهائي الأفريقي التاريخي

إعلانات

بات نهائي دوري أبطال افريقيا بكرة القدم “مصرياً” بالتمام والكمال للمرة الأولى في تاريخ المسابقة بعدما لحق الزمالك بغريمه اللّدود الأهلي إثر إقصائه الرجاء البيضاوي المغربي مساء أمس في اياب الدور النصف النهائي على “استاد القاهرة” بغياب الجمهور بالفوز عليه (3 ـ 1)، سجلها فرجاني ساسي (61)، ومصطفى محمد (85 و88)، بعدما افتتح الرجاء التسجيل عبر بين ملانغو نغيتا في الدقيقة الـ 47.

وكان الزمالك قد تغلّب على الرجاء ذهاباً في الدار البيضاء بهدف وحيد.

وستقام المباراة النهائية في “استاد القاهرة” يوم 26 الحالي، حيث يسعى الأهلي إلى تعزيز رقمه القياسي باللّقب التاسع بينما يسعى الزمالك إلى لقبه السادس.

واعتبر الاتحاد المصري تأهل الأهلي والزمالك استعادة لأمجاد الكرة المصرية وقال في بيان ليل أمس:”إنّ هذا الفوز الكبير ولحاق الزمالك بالأهلي إلى النهائي ليضمن البطولة لمصر، يشير إلى استعادة الكرة المصرية ريادتها الأفريقية منذ فوز المنتخب الأولمبي المصري ببطولة أفريقيا تحت الـ 23 سنة وتأهله إلى نهائيات دورة الألعاب الأولمبية”.

وأضاف أن “تلك التي حققتها ولا تزال الكرة المصرية ما كان لها أن تتم لولا إيمان دولة بأسرها ودعمها للرياضة كمنهاج عمل، وإن الاتحاد المصري وهو يشارك الملايين من شعب مصر العظيم سعادته بكل انتصار للكرة المصرية يؤكد مرّة أخرى على إصراره للمضي قدما على طريق الإنجازات والنهضة المرجوة للكرة المصرية وفق أسس قويمة ومدروسة لا تبتغي سوى الصالح العام وكل الخير لبلادنا وأولادنا”.

من جهته، قال مسجل الهدفين الثاني والثالث مصطفى محمد: “لقد احترمنا الرجاء لأنّه فريق صعب وحققنا ما نصبو إليه، وبعد أن سجلت هدفي الأوّل فتح الرجاء اللّعب ما سمح لي بتسجيل هدف ثانٍ، والآن نتطلع إلى المباراة النهائية مع الأهلي لإحراز اللّقب.

ويأتي تأهل الزمالك وسط ظروف صعبة جداً يعيشها نتيجة إيقاف رئيسه مرتضى منصور 4 سنوات بقرار من اللّجنة الأولمبية المصرية والذي ينتظر صدور حكم المحكمة الإدارية في الثاني والعشرين من الشهر الحالي.

تجدر الإشارة إلى أنّ الفائز باللّقب سينال مكافأة مادية مليونين و 500 ألف دولار في مقابل مليونين و750 ألف دولار للوصيف.

 

يوسف برجاوي

اظهر المزيد

يوسف برجاوي

عميد الصحافة الرياضية العربية والآسيوية. الرئيس الفخري لجمعية الاعلاميين الرياضيين اللبنانيين. مدير تحرير الرياضة في جريدة السفير من العام 1974 الى حين توقفها عن الصدور في العام 2017.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى