سياسة

وهاب: لا تسوية إقليمية تنقذ لبنان

إعلانات

اعتبر رئيس “حزب التوحيد العربي” وئام وهاب أنه “ليس المهم مَن سيكلف رئاسة الحكومة بل المهم مَن سيخرجنا من نفق الفقر والعوز، لافتاً الى أن “الرئيس ميقاتي لديه دعم دولي وفرنسي تحديداً وهو قادر على محاورة الجميع في الخارج”.

وتساءل وهاب لماذا لا يتم تأليف الحكومة بالوزراء الحاليين؟، مثنياً على مناقبية كل من وزير الطاقة وليد فياض ووزير الداخلية بسام المولوي ووزير السياحة ووزير الاقتصاد ووزير العمل ووزير الأشغال ووزير الصحة، فجميعهم يملك الخبرة والمناقبية ولكن الوزارت التي استلموها مفلسة، متمنياً “أن يكون لنا وزيراً ولكن ليس في هكذا حكومة لأن كل الوزارات معطلة ومفلسة”.

وأكد أن “لا أحد لديه مصلحة في تفجير البلد وبالتالي لا قرار دولي وإقليمي بذلك والطرف الأقوى في لبنان لا يريد الحرب والطرف الآخر عاجز عن القيام بها”، لافتاً الى أن “كثر مازالوا يفكرون بمشروع الكانتونات”.

وحول الأزمة اللبنانية، أشار الى أن “لبنان لن ينهض من الأزمة قبل 5 سنوات، لافتاً الى أننا “قادمون على مرحلة أسوأ سنعيشها كل يوم وسنتحسر على البارحة واليوم سيكون أحسن من الغد وأسوأ من البارحة والناس أصبحت تعيش عالدولار ويبقى موظفي القطاع العام والعسكر والمعلمين يجب إيجاد حلول لوضعهم المعيشي”.

وفي ملف ​ترسيم الحدود​ البحرية بين لبنان وإسرائيل وزيارة الوسيط الوسيط الأميركي آموس هوكستين الى لبنان رأى وهاب أن هوكستين “سمع الرأي اللبناني ولا يملك جواباً ولن يجاوب على الرأي اللبناني، موضحاً أنه “ليس حزب الله مَن يحدد حدودنا بل على الدولة أن تقوم بذلك وبالنسبة لي أؤمن بموقف الجيش الذي يقول حق لبنان بخط 29، وعلينا أن نقاوم ونعمل على عدم التفريط بحقنا.

وإذ رأى أن بعض المسؤولين اللبنانيين جبناء يريدون تبييض وجوههم مع الأجهزة الخارجية حفاظاً على أموالهم الموجودة في الخارج، أكّد وهاب أن “حزب الله” لا يدير الدولة وهو “وافق على مناقشة شروط صندوق النقد الدولي”.

وحول إقالة حاكم مصرف لبنان أو بقائه حتى نهاية مهلة تعيينه قال وهاب، “السلطة التنفيذية هي التي تقرر بقاء حاكم مصرف لبنان أو لا، موضحاً أن “الدولة هي التي صرفت أموال المودعين وليس مصرف لبنان والمصارف الأخرى”، مبدياً اعتقاده بأن “هناك 4 أشهر تصريف أعمال حتى يتم إنتخاب رئيس الجمهورية”.

وأعلن رئيس حزب التوحيد عن زيارته الخميس لوزير الطاقة وليد فياض للتشاور في ملف الكهرباء وإيجاد الحلول لها خاصة في مناطق الشوف وإقليم الخروب، متسائلاً لماذا لا نزود الناس الكهرباء ونرفع تسعيرتها بما يوازي نصف فاتورة المولّد ونزيد التغذية الى 10 أو 12 ساعة.

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى