سياسة

رسائل فرنسية قاسية للحريري… هل تفرض تغييراً في طريقة تعاطيه؟

لفتت مصادر في التيار الوطني الحر لـ “أحوال” إلى أنّه لا يمكن قراءة زيارة وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان ومعرفة ماذا تحمل قبل أن تتم بالفعل، متوقفةً عند استثناء الرئيس المكلّف سعد الحريري من جدول الأعمال مع العلم أنّه ورئيس الجمهورية أكثر شخصيتين معنيتين بمسألة التشكيل.

ورأت في استثنائه أن الفرنسيين يبعثون إلى الحريري برسائل قاسية بعدما كانوا أكثر الحاضنين له. وقالت: “لو عادت وأدرجت الزيارة بعد محاولات بيت الوسط لتحقيقها، إلّا أن الرسالة الفرنسية القاسية وصلت وقد تفرض تغييراً في طريقة تعاطي الحريري مع ملف التشكيل”.

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: