رياضة

بروكلين نتس، هل يحمل طينة الأبطال؟

إنّه صيف عام 2019، وأعلن نادي لوس أنجلس لايكرز للتو عن التوقيع مع النجم “أنتوني دايفس” لينضم إلى صفوف الفريق الّذي يضم الملك “ليبرون جايمس” أساساً. أخبار أوحت للجماهير بأنّ النادي يسعى للعودة إلى منصات التتويج بعد عشر سنواتٍ من الغياب.

بعد أكثر من عام على الحدث، الرؤية كانت صحيحة، وحقق نادي لوس أنجلس لقبه السابع عشر في عامٍ خسر فيه النادي أسطورته “كوبي براينت” بحادثٍ مأساوي جعل من الفوز لأجل “كوبي” أمراً مصيرياً.

في العام 2021، يسعى النادي لتحقيق اللقب الثاني على التوالي والثامن عشر في تاريخه ليبتعد عن منافسه الأزلي بوسطن سيلتيكس الّذي يملك 17 كذلك، لكن المنافسة قد تكون أكثر شراسة هذا العام بحكم الإنتقالات الجديدة.

في خطوةٍ مشابهة لخطوة لايكرز في 2019، وقّع نادي بروكلين نتس مع النجمين “كايري إيرفينغ” و “كيفن ديورانت” لمحاولة الظفر باللقب مع لاعبين سبق وأن حققوه، لكنّ الإصابات المتكررة خلال العام الماضي حالت دون ذلك.

ومع بداية هذا الموسم، أضاف نادي بروكلين النجم “جايمس هاردن” إلى ترسانته ليصبح أحد أقوى المرشحين على الورق للفوز باللقب عام 2021. بهذه التعزيزات ومع وجود لاعبين أمثال “دي أندري جوردان” و “جوشوا هاريس” في الفريق، قد يكون هذا الفريق المنافس الأول لللايكرز، لكنّ أداء الفريق الضعيف دفاعياً حتى الآن يثبت أنّه ليس فريق بطولات.

لم يحن الوقت للحكم على جودة الفريق اليوم، لكن إنسجام الفريق في الأشهر المقبلة ضروري لتوفر حظوظ المنافسة على اللقب لأنّ هذه الرياضة أثبتت لنا العام الماضي أنّ الأسماء وحدها لا تجلب البطولات. لوس أنجلس كليببرز ضم أفضل لاعبين دفاعيين في البطولة “كاوي ليونارد” و “بول جورج” ، لكن غياب أداء الفريق الجماعي جعل من فرق مثل دينفر وميامي أفضل بأشواط.

بروكلين اليوم مشروع لم يُنجز، لا يمكن القول أنّه يحمل طينة الأبطال كفريق، لكنّه يملك كل المقومات، مقومات تبقى رهن أسئلة عدة لا أجوبة عليها اليوم. هل ينسجم إيرفينغ و هاردن؟ هل يتطوّر الأداء الجماعي مع المدرب “ستيف ناش”؟ والأهم من ذلك كله، هل سيكون بروكلين بخطوته شبيه لايكرز أم الكليبرز؟ الوقت وحده كفيل بكشف الأجوبة، أجوبة سيحمل إكتشافها الكثير من التشويق والإثارة في أفضل دوري كرة سلّة عالمياً.

 

إبراهيم مخزوم

اظهر المزيد

ابراهيم مخزوم

صحافي لبناني. يحمل شهادة الإجازة في الصحافة وعلوم الإعلام من الجامعة اللبنانية. يهتم بالصحافة الرياضية الإجتماعية والتكنولوجية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: