رياضة

البرازيل تستعدّ لفنزويلا وأوروغواي بعودة “جيزوس” و”بيكر”

إعلانات

نجح المنتخب البرازيلي لكرة القدم في اجتياز عقبتي بوليفيا والبيرو على التوالي بسهولة في تصفيات كأس العالم 2022 المقررة في قطر؛ إذ سحق الأولى بخماسية نظيفة وتغلب على البيرو 4-2.

يُذكر أن المهاجم الدولي “نيمار” قد أثار حفيظة الجمهور البيروفي وكذلك اللاعبين في اللقاء، بعدما أمعن في ادعاء الإصابة داخل منطقة الجزاء. وقال مدافع البيرو زامبورانو: “نيمار لاعب كبير بلا شك، وهو يدرك كل ما يقوم به في الملعب. ألقى نفسه أربع أو خمس مرات داخل المنطقة على أمل الحصول على ضربة جزاء، وفي النهاية وصل إلى هدفه، وتمّ احتساب ضربتي جزاء غير صحيحتين”.

وقد استدعى مدرّب المنتخب “تيتي”، حارس مرمى ليفربول الإنكليزي “أليسون بيكر”، ومهاجم مانشستر سيتي الانكليزي “غابريال جيزوس” إلى تشكيلة “السيليساو” بعد تعافيهما من الإصابة، وذلك استعدادًا لمواجهة فنزويلا وأوروغواي منتصف الشهر المقبل، ضمن التصفيات الأميركية الجنوبية المؤهلة إلى المونديال.

الحارس العائد أليسون بيكر
الحارس العائد أليسون بيكر

هذا وقد غاب كل من “أليسون” و”جيزوس” عن المباراتين الافتتاحيتين للبرازيل في التصفيات “المونديالية” ضد بوليفيا والبيرو مطلع الشهر الحالي، بسبب إصابة تعرضا لها مع فريقيهما. كما شهدت تشكيلة المنتخب عودة ثنائي ريال مدريد الإسباني “فينيسيوس جونيور” و”إيدر ميليتاو”، الأول للمرة الأولى منذ أيلول/سبتمبر 2019، والثاني من تشرين الثاني/نوفمبر من العام عينه.

وعلّق تيتي على عودة فينيسيوس الذي هزّ الأربعاء الماضي شباك “شاختار دونيتسك” الاوكراني، بعد 15 ثانية من دخوله مكان الصربي “لوكا يوفيتش” في دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا، قائلًا: “إذا كانت السيارة العادية لديها خمس سرعات، فلديه ست أو سبع”.

كما أعاد تيتي ضم لاعب خط وسط يوفنتوس الإيطالي “آرثر”، بعد غيابه عن بداية التصفيات بسبب عدم جهوزيته، ولكنه في المقابل استبعد مهاجم ريال مدريد الصاعد “رودريغو” ولاعبي وسط ليون الفرنسي “برونو غيمارايش”، وأتلتيكو مدريد الإسباني “فيليبي”، وحارس مرمى أتلتيكو “باراناينسي سانتوس”، ومهاجم هرتا برلين “ماثيوس كونيا”.

في المقابل، لم يوجه تيتي الدعوة إلى القائد المخضرم داني ألفيش (ساو باولو) ومدافعي فلامنغو فييبي لويس، ويوفنتوس أليكس ساندرو. وعلّق المدير الفني حول هذا الأمر بالقول: “هناك منافسة عالية الجودة على كل المراكز في تشكيلتي”.

وضمّت التشكيلة التي يتقدّمها مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي، نيمار دا سيلفا، ومدافع تشلسي الإنكليزي المخضرم تياغو سيلفا، ولاعبي وسط برشلونة وريال مدريد الإسبانيين فيليبي كوتينيو وكاسيميرو، أربعة لاعبين فقط يلعبون في الأندية البرازيلية هم: المدافع غابريال مينينو، حارس مرمى بالميراس وايفرتون وقلب دفاع فلامنغو رودريغو كايو وزميله في الفريق لاعب الوسط إيفرتون ريبيرو.

وتتصدّر البرازيل التصفيات الأميركية الجنوبية برصيد ست نقاط بفارق الأهداف عن الأرجنتين، كما تلعب البرازيل مع ضيفتها فنزويلا في ساو باولو في 13 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

تشكيلة المدير الفني تيتي:

لحراسة المرمى:

أليسون بيكر (ليفربول الإنكليزي)، إيدرسون (مانشستر سيتي الإنكليزي)، وايفرتون (بالميراس).
خط الدفاع: دانيلو (يوفنتوس الإيطالي)، غابريال مينينو (بالميراس)، أليكس تيليس (مانشستر يونايتد الإنكليزي)، رينان لودي (أتليتكو مدريد الإسباني)، تياغو سيلفا (تشلسي الإنكليزي)، ماركينيوس (باريس سان جيرمان الفرنسي)، إيدر ميليتاو (ريال مدريد الإسباني) ورودريغو كايو (فلامنغو).

خط الوسط:

كاسيميرو (ريال مدريد)، فابينيو (ليفربول الإنكليزي)، آرثر (يوفنتوس)، دوغلاس لويز (أستون فيلا الإنكليزي)، فيليبي كوتينيو (برشلونة الإسباني)، إيفرتون ريبيرو (فلامنغو).

خط الهجوم:

غابريال جيزوس (مانشستر سيتي الإنكليزي)، فينيسيوس جونيور (ريال مدريد)، نيمار (باريس سان جيرمان) ، إيفرتون (بنفيكا البرتغالي)، روبرتو فيرمينو (ليفربول) وريشارليسون (إيفرتون الإنكليزي).

سامر الحلبي

اظهر المزيد

سامر الحلبي

صحافي لبناني يختص بالشأن الرياضي. عمل في العديد من الصحف والقنوات اللبنانية والعربية وفي موقع "الجزيرة الرياضية" في قطر، ومسؤولاً للقسم الرياضي في جريدتي "الصوت" و"الصباح" الكويتيتين، ومراسلاً لمجلة "دون بالون" الإسبانية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى