fbpx
اقتصاد

“الصناعة والشعب ولبنان بخطر”

إعلانات

قال رئيس الهيئات الاقتصادية، الوزير السابق محمد شقير: “لسخرية القدر، يمرّ سنتان والبلد في خضم أصعب وأقوى أزمة إقتصادية، فيما السلطة لم تتّخذ أي إجراء واحد للجم التدهور، إنّما بالعكس أهدرت إحتياط الدولار في مصرف لبنان ومنعت دخول التمويل بالعملات الأجنبية من الخارج إلى لبنان، بعد امتناعها عن دفع سندات اليوروبوند”، مضيفًا: “واليوم، بعدما ضُرِبت المصارف والسياحة والتجارة وهُجروا اللبنانيين، المشهد يتكرر”.

وفي تغريدة على حسابه عبر موقع تويتر، تابع شقير: “3 أسابيع على أخطر أزمة بعلاقة لبنان مع السعودية والخليج، عمقه الاقتصادي والإنساني وتهدد بإسقاط القطاع الصناعي، أيضًا لم يتخذ أي إجراء لمعالجة الأزمة”.

وختم بالقول: “على هذا الأساس: الصناعة بخطر، الشعب اللبناني ولبنان بخطر”.

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: