fbpx
سياسة

“أحوال” يكشف ما قاله ميقاتي عن استقالته من الحكومة أمام وفد الجامعة اللبنانية

إعلانات

أمس، حاول رئيس الحكومة نجيب ميقاتي حلّ أزمة إضراب الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية، فالتقى وفداً منهم برئاسة رئيس الجامعة بسّام بدران، وعرض معهم واقع الجامعة، وعلى وجه التحديد السبل الآيلة إلى مساعدة الأساتذة، ووضع ملف التفرغ على السكة الصحيحة.

وبحسب مصادر مواكبة، كان لرئيس الحكومة موقفاً متقدماً من قضية ملف التفرغ، فعبّر عن دعمه الكامل له، طالباً الانتهاء من إعداده ليُصار إلى عرضه على الحكومة بعد أن تعود إلى الاجتماع مجدداً.

لكن بحسب المصادر لم يخل اللقاء من إشارات سياسية، إذ اعتبر ميقاتي أنّ وزير الإعلام جورج قرداحي لا يمكنه الاستمرار بعمله وكأن شيئاً لم يحصل، فهو ورئيس الجمهورية ميشال عون طلبا منه الاستقالة، متفائلاً بإمكانية عودة مجلس الوزراء إلى الانعقاد قريباً.

وتكشف المصادر أنّ ميقاتي أعلن أنه لن يستقيل من الحكومة لكي لا يدخل البلد في فراغ لا يمكن أن يخرج منه، مشيراً إلى أنّه لو كان بالإمكان تشكيل حكومة جديدة لكان استقال دون تردّد. كذلك تطرّق ميقاتي إلى أموال الدعم التي صُرفت، معتبراً أنّ ربع الدعم استفاد منه اللّبناني، والباقي ذهب إلى جيوب التجّار الذين توجّه إليهم ميقاتي خلال الاجتماع بعبارات قاسية.

 

محمد علوش

اظهر المزيد

محمد علوش

صحافي لبناني، يحمل إجازة في الحقوق وشهادة الماستر في التخطيط والإدارة العامة من الجامعة اللبنانية. بدأ عمله الصحافي عام 2011، وتخصص في كتابة المقالات السياسية المتعلقة بالشؤون اللبنانية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: