سياسة

ميقاتي المرشح الأول لكنه ليس الوحيد

إعلانات

ارتفعت أسهم نجيب ميقاتي ليكون رئيس الحكومة المكلف الجديد في الاستشارات النيابية الملزمة المقبلة بعد الوصول الى شبه توافق حوله بين مجموعة من الكتل النيابية الكبرى كالمستقبل والتنمية والتحرير واللقاء الديمقراطي، ولكن بحسب مصادر خاصة لأحوال، فإن ميقاتي ليس المرشح الوحيد الذي يمكن أن ينال شرف التسمية.

تكشف المصادر أن فريق رئيس الجمهورية لا يفضل وصول ميقاتي لانه سبق له وأن جرب التعاون معه سابقا بتجربة لم تكن مشجعة، لذلك فإن هذا الفريق سيستمر بالسعي لإيصال مرشح بديل، كفيصل كرامي على سبيل المثال او جواد عدرا أو السفير نواف سلام، وهذا الاخير بات يحظى بقبول رئيس التيار الوطني الحر ورئيس الجمهورية على اعتبار أنه الاقرب للادارة الاميركية وبعض الدول الخليجية.

وتشير المصادر إلى أن التجربة التي سبقت اختيار سعد الحريري ليكون رئيساً مكلفا منذ ٩ أشهر تتكرر اليوم بظل رغبة العهد أن يكون رئيس الحكومة المقبل شخصاً قريباً منه لا يفتعل الإشكالات معه، لذلك قد تكون هناك محاولات جدية في الايام المقبلة لأجل تأجيل الإستشارات، علماً أن سفراء الدول الغربية المهتمة بالشأن اللبناني يدفعون باتجاه عدم التأجيل.

اظهر المزيد

محمد علوش

صحافي لبناني، يحمل إجازة في الحقوق وشهادة الماستر في التخطيط والإدارة العامة من الجامعة اللبنانية. بدأ عمله الصحافي عام 2011، وتخصص في كتابة المقالات السياسية المتعلقة بالشؤون اللبنانية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: