مجتمع

كميات من المحروقات المدعومة معدّة للبيع والتهريب.. والقوى الأمنية بالمرصاد

إعلانات

نتيجة عمليات المراقبة التي تقوم بها دوريات شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي لرصد تحرّكات مهرّبي مادّتي البنزين والمازوت وبيعها في السوق السوداء ضمن محافظة الشمال، أو تهريبها إلى الأراضي السورية، نفّذت دوريات الشّعبة بتاريخ 9-6-2021، كميناً محكماً في بلدة شدرا، نتج عنه توقيف آلية “فان” بداخلها خزان مازوت سِعته /1000/ ليتر، وعلى متنه كلٌّ من اللبنانيَّين:

– خ. و. (مواليد عام 1983)
– ج. ر. (مواليد عام 1979)

وبالتحقيق معهما، اعترفا بما نسب إليهما لجهة تهريب المازوت المدعوم وبيعه في السوق السوداء توخيًّا للرّبح، والاستحصال عليه من أحد المستودعات في عيدمون.

إثر ذلك، قامت دوريات الشّعبة بمداهمة المستودعات المذكورة وضبطت بداخلها /7/ خزّانات كبيرة الحجم وصهريجَين يحتويان على /106,140/ ليتر مازوت، و/19,025/ ليتراً من مادة البنزين، تمّ ضبطها.

وباستماع إفادة مالك المستودع المدعو (ع.ع. مواليد عام 1971، لبناني)، اعترف أنه يقوم بتخزين مادتَي البنزين والمازوت بطريقة غير قانونية ليبيعها لاحقاً في السوق السوداء.

هذا وقد أجري المقتضى القانوني بحقهم، وتم حجز “الفان” وضبط كميات المحروقات، بناءً على إشارة القضاء المختص، والعمل جارٍ لتوقيف باقي المتورطين.

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: