رياضة

سقوط غير مسبوق لليفربول منذ  98 عامًا!

“السبت الأسود” كان العنوان الأبرز لحامل لقب الدوري الانكليزي “ليفربول” الذي تعرض للخسارة الرابعة تواليًا على أرضه في موسم الواحد منذ 98 عامًا، وكانت أمام جاره “إيفرتون” بهدفين نظيفين ما أبعده عن المنافسة حيث بات في المركز السادس بأربعين نقطة على بعد 16 نقطة من المتصدر “مانشستر سيتي”، مرشحة للارتفاع إلى 19 في حال فوز الـ”سيتزن” على “أرسنال” اليوم.

كذلك، فإنّ خسارته كانت الأولى له أمام “إيفرتون” بعد 20 مباراة بينهما منذ أيلول العام 1999.

ويبدو أنّ تطلعات الـ”ريدز” في المراحل المقبلة تنحصر في الوصول إلى المركز الرابع المؤهل إلى دوري الأبطال وتخطي منافسيه “تشلسي” صاحب الـ 43 نقطة و”وست هام” بـ 42، إلى إكمال مشواره في دوري الأبطال والوصول إلى الدور الربع النهائي على حساب “لايبزيغ” الألماني بعدما تغلب عليه بهدفين نظيفين ذهابًا في عقر داره.

ومعاناة “ليفربول” ترتفع يومًا بعد يوم نتيجة انهيار خط دفاعه منذ إصابة نجمه الهولندي فرجيل فإن دايك وتحديدًا أمام “ايفرتون” في الذهاب.

 

ماذا قال كلوب؟

في المؤتمر الصحافي بعد خسارة الأمس، قال المدرب الألماني يورغن كلوب إلى شبكة “بي بي سي”:”من الصعب تقبل هذه الخسارة، لكنّنا استقبلنا هدفًا مبكرًا غير ضروري وكان يجب علينا الدفاع بشكل أفضل في تلك اللّحظة”.

وأضاف:”كان علينا أن ندخل المباراة بقوّة بعد ذلك، فعلناها بشكل جيد، صنعنا بعض الفرص في الشوط الأول، وربما حاولنا أكثر في الثاني، لكنّنا لم ننه الهجمات بشكل سليم. لقد ارتكبنا خطأ واحد في الشوط الأول واستغله الخصم، لا أحب التحدث اليوم عن الأشياء الجيدة لأننا خسرنا المباراة ونشعر ذلك بعمق، علينا تحسين طريقة إنهائنا للهجمات، وبعد ذلك سنفوز بالمباريات. لا يوجد بديل سوى الاستمرار والمضي قدمًا، أنت تستقبل هدفًا وهذا ليس بالأمر الجيد، ثم يُصاب هندرسون وهو أمر غير رائع، أشعر أن الأولاد تعاملوا مع الموقف بشكل جيد، هل يمكن أن يتعاملوا بشكل أفضل؟ ربما، سنستمر”.

وأنهى:”نحن نقف هنا بعد خسارتنا بهدفين، أعرف مدى أهمية الأمر و نشعر بها في أعماقنا، ولكن اعتبارًامن الغد يجب أن نستخدم كل الأشياء الجيدة التي قدمناها”.

ماذا علقت الصحف؟

شكلت الخسارة مادة دسمة للصحف الانكليزية وقال “ميرور”:كتبت الخسارة  شهادة وفاة لليفربول في الدوري هذا الموسم وأن المان سيتي أقترب بشدة من التتويج بلقب البريميرليغ هذا الموسم، معتبرة أن أحد أسباب سقوط ليفربول خلال المباريات السابقة وخاصة لأمام إيفرتون هو خط الدفاع الذي سقط بإصابة فان دايك.

وقالت “دايلي ميل”:إن خسارة ليفربول أمام إيفرتون هي مواصلة لانهيار كامل للفريق الذي توج باللقب الموسم المنصرم خاصة وأنه نال الخسارة الرابعة على التوالي على ملعبه، وبات أمله الوحيد الاستمرار في المنافسة للعودة إلى المربع الذهبي حتى يتمكن من خوض بطولة دوري أبطال أوروبا”، مضيفة:”أن ليفربول تحول ما بين هذا الموسم وماقبله الذي توج به، حيث كان أندية البريميرليغ تخشى مواجهته، ولكن هذا الموسم أصبح الجميع يريد ذلك لضعف خطوطه وترنحه داخل الدوري.

 

تعليقات الجماهير

وعلى الرغم من الخسارة، تعاطفت جماهير “ليفربول” مع هداف الفريق المصري محمد صلاح مختلفة، ومما قالوه:”صلاح يبلي بلاءً حسنًا، لكن ساديو ماني وفيرمينو لا يستطيعان فعل أي شيء معًا، كان على ماني أن يحتضن خط التماس كما هو الحال لـ صلاح، وفيرمينو كان يجب عليه الركض خلف دفاع إيفرتون”. محمد صلاح هو اللاعب الوحيد في الهجومي الثلاثي الذي يجب علينا الاحتفاظ به، يجب رحيل فينالدوم والتعاقد مع مهاجمين ولاعبين في خط الوسط وقلب دفاع في الصيف”.إذا لم يتمكن ليفربول من التأهل لـ دوري أبطال أوروبا، أعتقد أن صلاح أو ماني أحدهما سيرحل”. صلاح لاعب جيد بكل تأكيد، ولكن غوصه يدمر كل شيء.”نحن لا نملك ثلاثة لاعبين في الهجوم، لدينا فقط محمد صلاح إذا لم يُسجل، فيرمينو وماني يخلدان للنوم”.

 

يوسف برجاوي

 

اظهر المزيد

يوسف برجاوي

عميد الصحافة الرياضية العربية والآسيوية. الرئيس الفخري لجمعية الاعلاميين الرياضيين اللبنانيين. مدير تحرير الرياضة في جريدة السفير من العام 1974 الى حين توقفها عن الصدور في العام 2017.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: