صحة

وفيات كورونا لبنان نسبةً إلى الأرقام المسجّلة عالمياً… هل وصلنا إلى مرحلة الخطر؟

حالة من الهلع يعيشها اللبنانيون بعد أن بات فيروس كورونا في كل بيت، وبعد أن انهار القطاع الصحّي ولم تعد المستشفيات قادرة على استقبال المزيد من المرضى.

فقد سجّل لبنان لغاية اليوم 15 كانون الثاني 243,286 حالة مؤكّدة، شفي منها 147,746. أما الحالات النشطة اليوم فعددها 93,715 بينها 681 حالة حرجة.

ويسجّل لبنان 35,731 إصابة لكل مليون من مجمل عدد السكان، وهي نسبة تعتبر مرتفعة، إلا أنّها لم تصل بعد إلى النسب المسجّلة في دول العالم التي تشهد أعلى نسبة إصابات في العالم.

فالبلاد التي تسجّل نسبة عالية من الإصابات تبلغ فيها الإصابات نسبة إلى عدد السكان الأرقام التالية:

الولايات المتحدة الأميركية

72,336 إصابة لكل مليون

المملكة المتحدة

48,709 إصابة لكل مليون

فرنسا

43,961 إصابة لكل مليون

إيطاليا

38,939 إصابة لكل مليون

إسبانيا

48,160 إصابة لكل مليون

المكسيك

12,250 إصابة لكل مليون

بلجيكا

57,923 إصابة لكل مليون

السويد

51,660 إصابة لكل مليون

 

وفيات لبنان… لا داعي للهلع

على الرغم من الارتفاع الكبير في عدد الوفيات في لبنان، لا يزال لبنان دون نسبة الـ 3%، وهي نسبة وفيات مصابي كورونا حول العالم.

وتبلغ نسبة الوفيات في لبنان لكل مليون من السكان 268 حالة، بينما تبلغ في الولايات المتحدة الأميركيّة التي تحتل المركز الأوّل لناحية الإصابات 1,206 وفاة لكل مليون.

وهذه لمحة عن عدد الوفيات نسبة إلى كل مليون من السكّان في البلاد التي تشهد أعلى نسبة وفيات في العالم:

الولايات المتحدة الأميركية

1,206 وفاة لكل مليون

المملكة المتحدة

1,282 وفاة لكل مليون

فرنسا

1,070 وفاة لكل مليون

إيطاليا

1,346 وفاة لكل مليون

إسبانيا

1,140 وفاة لكل مليون

المكسيك

1,064 وفاة لكل مليون

بلجيكا

1,747 وفاة لكل مليون

السويد

1,019 وفاة لكل مليون

 

اظهر المزيد

إيمان إبراهيم

صحافية لبنانية، خريجة كلية الإعلام والتوثيق في الجامعة اللبنانية كتبت في شؤون السياسة والمجتمع والفن والثقافة شاركت في إعداد العديد من البرامج الاجتماعية والفنية في اكثر من محطة تلفزيونية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: