سياسة

بعد أن “طارت” شركة التدقيق… سفير دولة أوروبية: لم أرَ في حياتي كسياسيي لبنان

أبلغت شركة “الفاريز” المكلفة بالتدقيق الجنائي وزيرَ المال في حكومة تصريف الأعمال غازي وزني أنّها فسخت العقد مع لبنان لأنّها لم تحصل على المستندات المطلوبة.

وفي المعلومات أيضاً أنّ فريق العمل التابع للشركة سيعود إلى مقرّه في دبي، مع العلم أنّ الشركة لم تقدم بعد تقريرها الأوّلي ما يعني أنّها، وبخلاف ما تردّد، لم تحصل على الـ 40% من المبلغ الكامل الذي يجب أن تناله في حال أنهت عملها وهو يبلغ مليونين ومئتي الف دولار أميركي.

وفي إطار مواز نقلت معلومات أنّ سفير دولة أوروبية قال إنّه لم يرَ في حياته قوى سياسية على شاكلة تلك التي في لبنان، معتبرًا أنّ الشعب اللّبناني مظلوم بحجم الفساد الموجود في بلده.

 

جوزفين ديب

اظهر المزيد

جوزفين ديب

اعلامية ومقدمة برامج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: