سياسة

وهاب يلتقي وفدا من حزب الله في الجاهلية: لوقف كل عمليات المضاربة والتلاعب بحياة المواطنين

إعلانات

أكد رئيس حزب “التوحيد العربي” وئام وهاب على “ضرورة تحريك وتفعيل المؤسسات الرقابية والأمنية والقضائية لوقف كل عمليات المضاربة والتلاعب بحياة المواطنين وأرزاقهم خصوصا وأن لعبة الدولار تبدو مكشوفة بأنها لعبة سياسية ولم تعد لعبة لا مالية ولا اقتصادية”.

كلام وهاب جاء في بيان صدر عقب اجتماع عمل عُقد في دارته في الجاهلية، بين قيادتي التوحيد العربي وحزب الله.

وتناول اللقاء الذي ضمّ نائب رئيس المجلس السياسي في “حزب الله” محمود قماطي على رأس وفد من الحزب، بحضور عدد من أعضاء المكتب السياسي ومجلس الأمناء في حزب التوحيد العربي، الأوضاع على الساحتين الإقليمية والمحلية وخصوصا الوضع المعيشي والاجتماعي وحاجات الناس وتفعيل مؤسسات الدولة.

ولفت البيان الى أن “الجانبين ركزا على ما يجري في المنطقة لا سيما لجهة الضغط الأميركي على الجمهورية الإسلامية الإيرانية في مفاوضات فيينا، حيث اعتبر وهاب أن حصار الجمهورية الإسلامية الإيرانية والعقوبات عليها هي عقوبات ظالمة ويجب أن تسقط كما يجب أن تكون شرطا أساسيا للتقدم في فيينا، وأن الضغط على الشعب الإيراني وحصاره هي جريمة. ورأى أن الولايات المتحدة الأميركية اليوم ترتكب جريمة بحق الشعب الإيراني ودون أن تتراجع عن هذه الجريمة حتما المفاوضات في فيينا لن تشهد أي تقدم، مطالبا كل القوى الغربية بأن تكون أكثر عدلا في تعاطيها مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية والشعب الإيراني، محذرا من أن هذه القوى التي تحاصر إيران وسوريا وتمارس اليوم ضغطها على الساحة اللبنانية يجب أن تعرف بأن هذا الأمر كله يصب في مصلحة الفوضى في المنطقة وليس في مصلحة الاستقرار فيها”.

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى