fbpx
اقتصاد

هل من أزمة طحين؟

الحلول التي تعطى لبعض القطاعات لا يمكن إعتمادها في المطاحن

إعلانات

أكد رئيس ​تجمع المطاحن​، أحمد حطيط، أنه “لم يتم تسليم ​المازوت​ بالكمية المطلوبة، والمطاحن لا يمكن أن تنتظر كثيراً لكي تأتي ​المحروقات​”.

وفي حديث تلفزيوني، قال حطيط: “نقوم بتنسيق دائم مع ​وزارة الإقتصاد​، ونصل غالباً إلى حلول وذلك لكي لا يشعر المواطن بأن هناك زعزعة في العلاقة بيننا”، موضحًا أن “الحلول التي تعطى لبعض القطاعات لا يمكن إعتمادها في المطاحن، وإقترحنا أن يتم تسعير ​الخبز​ على السعر غير المدعوم، ولكن لم نصل إلى قرار نهائي بعد”.

وفي سياق متصل، لفت رئيس تجمع المطاحن إلى أن “سعر المازوت غير المدعوم الذي يشترى هو بنحو 220 ألف ليرة، لذلك سيزيد سعر الطحين نحو 10%، عند ​رفع الدعم​”.

بدوره، أعلن مدير عام الحبوب والشمندر السكري في وزارة الإقتصاد، جرجس برباري، أن “لا يمكن القول إن هناك أزمة طحين في لبنان، فالكمية التي تتسلمها البلاد ما زالت تأتي كالمعتاد”، مشيراً الى أن “لبنان يستورد شهرياً حوالي 50 ألف طن”، كما أشار إلى أن “هناك إجتماع بين وفد من الأفران ومستشار رئيس الحكومة حسين قعفراني في الوزارة”، مضيفًا: “لا أعتقد أن يُرفع الدعم عن القمح”.

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: