رياضة

البرازيل وفنزويلا تقصّان شريط افتتاح “كوبا أميركا”

إعلانات

تنطلق بطولة “كوبا أميركا” التي تضم 10 منتخبات في 14 حزيران/يونيو الحالي، وتستمرّ حتى 10 تموز/يوليو المقبل بمشاركة 10 منتخبات، وستقصّ البرازيل الدولة المضيفة وحاملة اللقب شريط الافتتاح أمام فنزويلا على ملعب “استاديو ناسيونال دي برازيليا”.

تُعتبر “كوبا أميركا” المسابقة الأقدم والأعرق تنظيميًا، كونها أُقيمت للمرة الأولى عام 1916 أي قبل انطلاق مسابقة كأس العالم التي بدأت أيضًا من قارة أميركا اللاتينية حين استضافت أوروغواي النسخة الأولى عام 1930 وأحرزت لقبها، وكانت أحرزت أيضًا لقب أول بطولة لـ”كوبا أميركا” التي استضافتها الأرجنتين عندما احتفلت بالذكرى المئوية لاستقلالها، وكانت تجرى المسابقة عادة كل عامين لكنها أحيانًا تؤجل لعدة أسباب، وتحمل “أوروغواي” العدد الأكبر من حيث الألقاب (15 لقبًا)، تليها الأرجنتين (14) ثم البرازيل (9).

وقُسمت المنتخبات المشاركة على مجموعتين، ضمّت الأولى الأرجنتين وتشيلي وبوليفيا والباراغواي وأوروغواي، بينما ضمّت الثانية منتخبات البرازيل وفنزويلا والبيرو والاكوادور وكولومبيا.

وتسعى البرازيل (حاملة اللقب) إلى الفوز على أرضها والمحافظة على لقبها تحت قيادة المدرب “تيتي” والنجم “نيمار”، ومن المتوقّع أن تجد منافسة من جارتها اللدودة الأرجنتين التي يقودها المدرب “سكالوني” ونجم برشلونة “ليونيل ميسي” الذي ربّما يخوض المسابقة القارية ما قبل الأخيرة في مسيرته المظفرة، إذ تنتظره مسابقة كأس العالم المقبلة في قطر 2022، وهو يسعى بكل قوته إلى قيادة بلاده إلى اللقب الذي أفلت منه مرتين أمام تشيلي، واكتفى بمشاهدة الكأس في المباراتين النهائيتين من دون أن يتمكن من لمسه.

يُذكر أن البطولة انتقلت إلى البرازيل بعدما كانت مقرّرة في بلدين آخرين، وكانت المحكمة العليا البرازيلية قد منحت الضوء الأخضر لإقامة البطولة بعد يوم طويل من جلسات استماع بشأن طلبات عدّة مقدمة إليها لمنع إقامة البطولة القارية في ثاني أكثر البلدان تضررًا من جائحة كورونا لناحية عدد الوفيات.

منتخب “التانغو” الأرجنتين عينه على اللقب

وصوّت 6 قضاة من أصل 11 خلال جلسة استثنائية افتراضية للمحكمة، وهي كانت مقررة في كولومبيا والأرجنتين، لكن الأولى استبعدت بسبب الاحتجاجات العنيفة المناهضة للحكومة، والثانية بسبب تفشي فيروس كورونا؛ وتدخلت البرازيل الأسبوع الماضي لنجدة البطولة بعدما قام اتحاد اميركا الجنوبية لكرة القدم “كونميبول” بإخراج الأرجنتين من حسابات الضيافة.

وتستضيف البطولة 4 مدن هي العاصمة برازيليا وكويابا وغويانا وريو دي جانيرو.

الكأس والتسمية

كأس “بطولة كوبا أميركا” مصنوع من الفضة على قاعدة خشبية، تمّ شراؤه من متجر مجوهرات من العاصمة الأرجنتينية “بوينوس ايرس” في عام 1917، ويبلغ طوله 75 سم وارتفاعه 30 سم ويزن 9 كيلوغرامات، وكانت تبلغ قيمته في ذلك الوقت 3000 فرنك سويسري.

وكانت البطولة تُعرف باسم “كأس أميركا الجنوبية” حتى عام 1967، وفي نسخة 1975 تم اعتماد التسمية الجديدة وهي “كوبا أميركا”.

سامر الحلبي

اظهر المزيد

سامر الحلبي

صحافي لبناني يختص بالشأن الرياضي. عمل في العديد من الصحف والقنوات اللبنانية والعربية وفي موقع "الجزيرة الرياضية" في قطر، ومسؤولاً للقسم الرياضي في جريدتي "الصوت" و"الصباح" الكويتيتين، ومراسلاً لمجلة "دون بالون" الإسبانية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: