ميديا وفنون

الوسط الفنّي يخسر أحد أبرز نجومه.. وداعًا “حسام الصبّاح”

فُجع الوسط الفنّي بوفاة الممثّل والمخرج المسرحي اللبناني، حسام جواد الصبّاح، عن عمر ناهز الـ63 عامًا، متأثرًا بمضاعفات حادث سير تعرّض له منذ حوالي 10 أيام على أوتوستراد الجنوب حيث فقد السيطرة على سيارته، فدخل على إثره العناية الفائقة في مستشفى الراعي بمدينة صيدا، قبل أن يستسلم لقدره، صباح اليوم، ويفارق الحياة تاركًا خلفه تاريخًا عظيمًا ومسيرة فنيّة احترافية، وجمهورًا أحبه وتابعه بشغف.

إطلالة الفنان الراحل الأخيرة كانت ضمن السباق الرمضاني، حيث شارك في مسلسل “عشرين عشرين” مجسدًا شخصيّة “أبو الليل”، فأبدع كعادته وأسر المشاهدين باحترافيته اللامتناهية، وهو ما اعتاد عليه جمهوره في كافة الأدوار التي يلعبها بدقّة وأمانة وإتقان.

وفور انتشار الخبر، أصدرت وزارة الثقافة بيانًا نعت عبره الراحل، فقالت: “برحيل الممثل والمخرج، الفنان القدير حسام الصباح، تفقد الساحة الفنية والثقافية موهبة مميزة وأداء تمثيليًا أبدع من خلاله الراحل في تجسيد الشخصيات وإيصالها إلى الجمهور بطريقة احترافية مشبّعة بالثقافة الفنية”، مضيفة: “إن وزارة الثقافة إذ تنعيه ببالغ الأسى، هو الذي عمل على امتداد سنوات طويلة في إدارة “قصر الأونيسكو” ونشاطاته المختلفة، تتقدّم من ذويه ومحبيه وجمهوره بأحر التعازي”.

في المقابل، نعى العديد من أهل الفن والإعلام الممثّل الراحل، على حساباتهم عبر موقع التغريدات “تويتر”، معبّرين عن بالغ الأسى والحزن لخبر وفاته، أبرزهم الممثلة كارمن لبّس التي اجتمعت معه في مسلسل “بالقلب” في رمضان 2019

الممثّلة سهى قيقانو نعت “رفيق الدرب على المسرح اللبناني”

كما استذكرت الممثلة لورين قديح أعمال الراحل، فقالت: “يا بَرَكِة الغالبون وقيامة البنادق وبوح السنابل وملح التراب، يا حكاية وطن يا هَيبة ما بِتخَتْيِر”

أما الممثل عبدو شاهين، فقال: “اليوم الحياة خسرت صديق ونحنا خسرنا أب”

بالإضافة إلى مجموعة من الممثلين الذين عبّروا عن حزنهم لرحيل “قامة فنيّة صلبة”، أبرزهم بديع أبوشقرا، داليدا خليل، ندين نسيب نجيم، باسم مغنية، طوني عيسى، وسام صبّاغ، أندريه ناكوزي، جان دكّاش وغيرهم الكثير ممّن اجتمع مع الفنان الراحل بعدد من الأعمال التمثيلية والمسرحية.

بدورها شركة “سيدرز آرت – صبّاح إخوان” نعت الممثّل الراحل فقالت: “محزن جدًا خبر رحيل الممثل القدير والمخرج المسرحي، حسام الصبّاح، الذي شارك في العديد من الأدوار القيّمة التي أنتجتها الشركة”

أما الإعلامي زاهي وهبي، فوصف الممثّل الصباح بـ” عاشق الفنّ لا النجومية، الممثل الرقراق، المكافح بلا لهاثٍ وراء الشهرة وضجيجها”

كما كتبت الصحافية زينب عواضة: “شو بينقال عن صدقك حتى بالتمثيل.. عن تواضعك وعفويتك.. عن سعيك الدائم بمهنة أعطيتها أكتر ما أعطتك”

نبذة عن حياته

حسام الصبّاح هو ممثّل ومخرج لبناني من مدينة النبطية جنوب لبنان، تخرّج من “دار المعلّمين” والتحق معلمًا في إحدى مدارس بيروت.

حصل على إجازة جامعية في الفلسفة، لكن حبّه للفن، دفعه للالتحاق بمعهد الفنون الجميلة، حيث تخرج عام 1980، بعد أن ارتبط هناك بصداقة مع أهم الوجوه المسرحية، مثل روجيه عساف ويعقوب الشدراوي وغيرهما.

بدأ حياته الفنية منذ الصغر، حيث شارك في أول عمل مسرحي من خلال “اتحاد الشباب الديموقراطي”، فقدّم ورفاقه مجموعة مسرحيات، بعضها كان من إخراجه، أبرزها مسرحية “الفجر” التي قُدمت في “قصر الأونيسكو” عام 1974، إلى جانب مشاركته في العديد من الأعمال المسرحية والسينمائية والتلفزيونية، وإخراجه العديد من الأعمال المسرحية.

ياسمين بوذياب

اظهر المزيد

ياسمين بوذياب

صحافية لبنانية، عملت في عدة مواقع الكترونية إخبارية وفنيّة، وعملت كمراسلة في تلفزيون "لنا بلاس" الإخباري.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: