رياضة

“محرز” يضع الـ”سيتيزين” في اسطنبول بانتظار المتأهل من الـ”بلوز” و”الملكي” اليوم

بفضل هدفين للجزائري “رياض محرز” ليل أمس في مرمى “سان جيرمان” في مباراة الاياب للنصف النهائي للـ”تشامبيونز ليغ”، سبقهما هدف الفوز (2 ـ 1) في مباراة الذهاب، وصل “مانشستر سيتي” الإنكليزي إلى المباراة النهائية للمرّة الأولى في تاريخه والتي تستضيفها مدينة اسطنبول يوم السبت في الـ29 من الشهر الحالي، بانتظار الفائز من مباراة “تشيلسي” و”ريال مدريد” اليوم.

بعد المباراة، عبّر المدرّب الاسباني “بيب غوارديولا”عن فخره الكبير ببلوغ النهائي الأوروبي للمرّة الأولى في تاريخ “مانشستر سيتي”، فقال: “هذا الإنتصار والتأهّل مهم لجميع العاملين في النادي، نحن فخورون جداً، فالتأهّل مهم للاعبين الذين لم يُشاركوا في المباراة”، معتبرًا أن هذا الانجاز ثمرة مجهود أربعة مواسم من العمل الدؤوب والمتواصل، “هم يستحقّون التواجد في هذه المرحلة من البطولة، الآن سنفرح قليلاً بالتأهّل لكن علينا أن نستعدّ لحسم لقب الـ”بريميرليغ”، وأمامنا ثلاثة أسابيع للتحضير للمباراة النهائية”، بحسب قوله.

وتابع: “كانت لدينا صعوبات في الشوط الأول وبالأخص في وسط الملعب المزدحم بلاعبي باريس، لكنّنا قمنا بتعديلات بين الشوطين واستعدنا الكرة بشكل أسرع”، مضيفًا: “علينا ألا ننسى أن هذا الفريق تغلّب على برشلونة وأقصى حامل اللقب، إضافة إلى أنه دوماً يُحقق الألقاب المحليّة ومتواجد على الساحة الأوروبية بقوّة، والتأهل أمامهم لم يكن سهلاً”.

غوارديولا: لسنا فريق الأموال

“لسنا فريق أموال”

وأضاف غوارديولا: “الحكاية سابقاً كانت تدور في فلك أننا فريق لديه الكثير من الأموال لينفقها على التعاقدات، الحقيقة أن اليوم نُثبت أمراً آخر، وهو أننا نحن نستحق التواجد في أول نهائي أبطال في تاريخ النادي، بعد مواسم من العمل المستمر”.

محرز: الجزائريون سيفخرون بي

من جهته، عبّر بطل التأهل “رياض محرز” عن سعادته الكبيرة بمساعدة فريقه للتأهّل، حيث قال بعد المباراة: “نحن سعداء بما حققناه، لقد كانت مباراة صعبة مرّة أخرى، سجلنا في لحظات حاسمة وصنعنا الفارق، لم نبدأ المباراة بشكل مثالي لكن الهدف الأول ساعدنا كثيراً”، مضيفًا: “في الشوط الثاني تمكنّا من التسجيل مجدداً، لكنّهم للأسف فقدوا أعصابهم وحصلت حالة طرد “دي ماريا”، الأمر الذي ساعدنا أيضاً. لم تكن نيتنا في البدء الإعتماد على المرتدات، لكن في وقت ما كنا متكتلين في العمق، الأمر الذي أدّى إلى تسجيل الهدفين بهذا الشكل”.

محرز يسجل الهدف الأول في مرمى نافاس

أما عن التأهل إلى النهائي، فأوضح محرز أن الفريق كان صلباً دفاعياً ولم يتلقَ عدداً كبيراً من الأهداف، “وهو الأمر الأساسي في هذه المرحلة”، بحسب تعبيره، خاتمًا كلامه بالقول: “هدفي أن أجعل الجزائريين يفخرون بي، أنا سعيد بالإحصائيات بالطبع لكن الأهم حالياً هو المباراة النهائية”.

الـ”بلوز” و “الملكي”

يسعى “تشلسي” مساء اليوم للّحاق بمواطنه “مانشستر سيتي” إلى اسطنبول وجعل المباراة النهائية إنكليزية بالتمام والكمال، علماً أنه سيلتقي مع “الـ”سيتيزين” السبت المقبل في الأسبوع الـ35 للدوري الانكليزي، في مباراة قد تكون “بروفا” للنهائي الأوروبي في حال تأهله اليها.

ويكفي الـ”بلوز” التعادل السلبي للتأهل على حساب “ريال مدريد”، بعدما أنهى مباراة الذهاب (1 ـ 1)، بينما يحتاج “الملكي” إلى الفوز بأي نتيجة أو التعادل (2 ـ 2)، وفي حال انتهاء المباراة (1 ـ 1)، سيلجأ الفريقان إلى الشوطين الإضافيين؛ وفي حال استمرت النتيجة، ستحدد ركلات الترجيح اسم المتأهل.

يوسف برجاوي

اظهر المزيد

يوسف برجاوي

عميد الصحافة الرياضية العربية والآسيوية. الرئيس الفخري لجمعية الاعلاميين الرياضيين اللبنانيين. مدير تحرير الرياضة في جريدة السفير من العام 1974 الى حين توقفها عن الصدور في العام 2017.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: