fbpx
ميديا وفنون

وزارة الخارجية تستوضح مصير سمير صفير وهكذا كان الرد السعودي

إعلانات

انتشرت مساء اليوم أخبار عن اختفاء الملحن سمير صفير في المملكة العربية السعودية منذ ١١ يوماً.
وأكّد الإعلامي حسين مرتضى الخبر، وقال إن صفير ‏ سافر الى ‎السعودية بدعوة من مدير مكتب وزير الإعلام وليد بن غازي بافقيه لتكريمه، وفُقد الاتصال به.
ثم أضاف مرتضى “‏في تفاصيل اضافية حول مصير الملحن ‎سمير صفير ، هو موجود الان مع سجن الدلهون السياسي في السعودية” وتابع “وزير الخارجية اللبنانية اتصل بالسفير البخاري والأخير رفض التدخل او المساعدة في اي شيء”.

بدوره كتب المخرج شربل خليل “‏قال السفير السعودي البخاري لمن راجعوه بقضية خطف الفنان ‎سمير صفير: لا تراجعونا بهذا الموضوع.”‎
كما نشرت مواقع إلكترونية أخباراً مفادها أنّ قوى أمنية كبيرة حضرت الى مكان إقامة الملحن اللبناني في الرياض، وقامت بإعتقاله، وأنه منذ أيام لا يوجد أي معلومات عنه.
ورجحت المصادر الصحافية أن “يكون الإعتقال قد تمّ على خلفية بعض أراءه التي أعتبرت مسيئة للمملكة السعودية”، علماً أن صفير لم يسء للملكة يوماً، وهو منذ سنوات افتتح مشاريع تجاريّة فيها.
“احوال” حاول الاتصال بزوجة سمير صفير إلا أن هاتفها كان مغلقاً.

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: