سياسة

استياء كبير بين قيادي الوطني الحرّ بسبب محطة “الجديد”

علم موقع “أحوال” أنّ استياءً كبيراً جداً سُجل بين قياديي التيار الوطني الحر، بعيد استقبال رئيس الجمهورية العماد ميشال عون لتلفزيون الجديد، بسبب ما أورده الأخير في مقدمته عن الرئيس ميشال عون؛

ووصل التجريح الشخصي والإهانات الى مستويات غير مسبوقة أو معهودة في العمل الإعلامي في لبنان والعالم. وأشار البعض في تعليقات داخلية إلى التزامهم بمقاطعة الظهور على القناة احتراماً لمقام الرئاسة والرئيس والرأي العام العوني؛ واذ تفاجأوا بضرب القصر الرئاسي عرض الحائط هذه جميعها.

علماً أنّ القوات اللبنانية مثلاً تلزم وسائل الاعلام بكتابة أكثر من اعتذار وإظهار الود بأكثر من شكل قبل إعطائهم مقابلة مع رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع؛ بينما تتم إهانة الرئيس عون، ثم يستقبل من أهانوه بكل بساطة كأن شيئاً لم يكن، ودون أي تعهد بايقاف الأهانة أقلّها.

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: