رياضة

“الرياضي” إلى دورة “يريفان” الودية بكرة السلة

غادرت اليوم بعثة “النادي الرياضي” إلى العاصمة الأرمينية “يريفان”، للمشاركة في الدورة الودية إلى جانب الفريقين الأرمينيين “دفين يريفان” و”فاهاكني سيتي “، بالإضافة إلى مشاركة الفريقين الروسيين “روستوف” و”ميتسو باسكت”.

تستغرق الدورة خمسة أيام، وتمتد من 25 إلى 29 آذار الحالي، ليعود بعدها “الرياضي” إلى بيروت للمشاركة في بطولة لبنان التي ستنطلق في 26 الحالي، بعدما وافق الاتحاد على تأجيل المباراتين الأوليين لـ”الأصفر”.

ترأس البعثة الأمين العام للنادي “تمام جارودي”، وضمّت:

ـ احمد شاكر (ادارياً).
ـ جورج جعجع (مدرباً).
ـ مروان دياب (مدرباً مساعداً).
ـ عبد الله حجازي (مدرباً للياقة).
ـ روني مصلح (طبيباً).
ـ طوني ابو عتمة (معالجاً فيزيائياً)، بالإضافة إلى عشرة لاعبين، هم: قائد الفريق جان عبد النور، هايك قيوكجيان، أمير سعود، كريم زينون، علي منصور، مارك الخوري، مازن منيمنه، مارك جو دنيا، جوزيف ابي خرس، عمر الجمل.

جارودي يشكر الاتحاد

قبل المغادرة، توجّه جارودي بالشكر إلى الاتحاد الذي سمح للفريق بالمشاركة في الدورة، وقال: “بالتأكيد كل الشكر للاتحاد الذي يسعى دائماً إلى إظهار الصورة المشرقة لكرة السلة اللبنانية في المحافل الخارجية؛ وبعد فترة التوقف الطويلة، كان مهماً أن نثبت أننا لا زلنا موجودين”، مضيفًا: “وهنا أودّ أن أشكر مدرب الفريق السابق ديكران، الذي اقترح فكرة المشاركة في هذه الدورة التي تُقام منذ سنتين، حيث يريد المنظمون إشراك فرق آسيوية، فكان اقتراح ديكران، وبالطبع كانت فرصة مهمة لنا لقبول المشاركة والتحضير لبطولة لبنان، وهو أمر رأى فيه المدرب جورج فكرة ممتازة، لإيجاد التجانس أكثر بين اللاعبين، حيث لم نلعب مباريات ودية بسبب “فيروس كورونا”، والدورة من شأنها أن تعزّز ترابط الفريق على أرض الملعب”.

أما عن التكاليف المترتبة من هذه المشاركة في ظل الصعوبات الاقتصادية في البلد، فقد قال جارودي: “التكاليف ليست كبيرة جداً ويمكن أن نتحملها نحن كهيئة إدارية، وهنا نشكر الـ”ميدل ايست” التي وفّرت علينا جزءاً مهماً من ثمن بطاقات السفر، وطبعاً نشكر الجهاز الفني واللاعبين على تضحياتهم، إضافة إلى أن الإقامة على حساب المنظمين، لذلك نحن أمام مشاركة على مستوى عالٍ فنياً، وغير مكلفة كثيراً، لذلك كان من غير الجائز ألا نشارك فيها”.

وعن الفريق بشكل عام والخوف من التعرض للخسارة في ظل عدم جاهزية الفريق، بينما الجمهور يطالب دائماً بالبطولات، قال جارودي: “المطلوب منا دائماً تحضير فريق جاهز للبطولات، وحقيقة نحن ذاهبون ولا نعرف شيئاً عن مستويات الفرق، لذلك يمكن أن نفوز ويمكن أن نخسر، وهذا أمر طبيعي في فترة التحضير، وما يهمنا هو أن نكسب التجانس بين اللاعبين لأن الهدف الأساسي هو بطولة لبنان، لذلك تمنياتنا أن نلعب دورة جميلة ونعود من دون إصابات للمشاركة في البطولة بقوة”.

جعجع: مشاركة مهمة

أما المدرب جورج جعجع، فقال: “عملنا نحن كمدربين هو تحدٍ بحد ذاته، وكل مدرب يطمح إلى تدريب فريق كبير مثل الرياضي، وبالتأكيد أنا سعيد بتواجدي معه وأشكر الإدارة التي منحتني هذه الثقة”، مضيفًا: “وصراحة منذ لحظة وصولي إلى المنارة وجدت الدعم من جميع الذين حولي، وخصوصاً المدرب مروان دياب، وكنت سعيداً بنوعية اللاعبين الموجودين من الأعمار كافة وبتركيبة الفريق الرائعة والتوازن في كل المراكز، مع وجود الخبرة والسرعة التي يحتاجها أي مدرب، وهو العمل الذي قام به المدرب أحمد فران، وهنا أحب أن أوجّه له التحية، وأتمنى أن أسير على نهجه ذاته وتحقيق البطولات للفريق”.

سعود ومنصور.. الخبرة والشباب

أما نجم الفريق أمير سعود، فقال: “اشتقنا إلى لعبة كرة السلة والجمهور، اشتقنا للعرق والتحدي، ونحن ذاهبون إلى الدورة في أرمينيا من دون ضغط؛ وهنا أريد أن أشكر الادارة التي أمّنت لنا هذه الدورة على الرغم من الظروف الصعبة، واليوم تشكيلة الفريق بين الخبرة والشباب وبالطبع بالتعاون بين بعضنا مع المدرب يمكن أن نحقق المطلوب، ونحن متحمسون لإظهار الصورة الجديدة للفريق”.

بدوره، قال الوافد الجديد علي منصور: “البطولة مهمة جداً وقوية، وسنتحضّر من خلالها لبطولة لبنان، والجميع يعرف أن الرياضي لا يشارك في دورات عادية، ونحن سنكون جاهزين لها ولبطولة لبنان، ولدينا الثقة بالعمل الذي يتم فيه تحضير الفريق”.

يوسف برجاوي

اظهر المزيد

يوسف برجاوي

عميد الصحافة الرياضية العربية والآسيوية. الرئيس الفخري لجمعية الاعلاميين الرياضيين اللبنانيين. مدير تحرير الرياضة في جريدة السفير من العام 1974 الى حين توقفها عن الصدور في العام 2017.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: