رياضة

الدور الـ 16 للتشامبيونز ليغ: سان جرمان امام ذكرى ريمونتادا برشلونة

يعود “باريس سان جرمان” الفرنسي إلى الـ”كامب نو” غدًا الثلاثاء ليحلّ ضيفًا على “برشلونة” في ذهاب الدور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا،  بعد أربع سنوات من ذكرى الـ”ريمونتادا” التاريخية التي حققها الفريق الكاتالوني عبر الفوز الأعجوبي الذي حققه في الدقائق الخمس بدل الوقت الضائع والتي شهدت تسجيل ثلاثة أهداف رفعت رصيد “برشلونة” إلى 6 مقابل واحد وأهلته إلى الدور الربع النهائي بمجموع أهداف المباراتين (6 ـ 5).

وفي العودة إلى مباراة الذهاب التي أجريت في 14 شباط 2017 في معقل الفريق الفرنسي “بارك دو برنس” في باريس،  فقد حقق “سان جرمان” فوزًا كاسحًا ومستحقًا بأربعة أهداف نظيفة توإلى على تسجيلها الأرجنتيني أنخيل دي ماريا (18 و 55)،  والألماني يوليان دراكسلر (40)،  والأورغوياني أديسون كافاني.

بعد هذه المباراة،  طبعت أوراق النعوة لخروج “برشلونة”،  إلى ان جاء موعد مباراة الاياب في الـ”كامب نو” يوم الثامن من آذار،  وعلى الرغم من ذلك فقد احتشد في الملعب 96290 متفرجًا ولم يكن يخطر ببال أحدهم ان حدثًا أعجوبيًا سيحصل خلال المباراة.

في الدقيقة الثالثة فاجأ الأورغوياني لويس سواريز الجميع باحراز هدف سريع ولم يعر أحد هذا الهدف أي اهتمام، إلى ان جاءت الدقيقة الـ 40 ليسجل مدافع “سان جرمان” لايفن كورزاوا هدفًا في مرماه عن طريق الخطأ لينتهي بعدها الشوط الأول (2 ـ صفر).

بدأ الشوط الثاني وشهد هدفًا سريعًا للأرجنتيني ليونيل ميسي في الدقيقة الخمسين من ركلة جزاء،  لكن بعد سبع دقائق سجل الأورغوياني أديسون كافاني هدفًا لتصبح النتيجة (3 ـ 1) لـ”برشلونة” ما زاد من صعوبة موقف “برشلونة”.

ويمر الوقت سريعًا لتصل عقارب الساعة إلى الدقيقة الـ 88 ويسجل البرازيلي نيمار هدفًا رائعًا من ركلة حرة رفعت النتيجة لمصلحة فريقه إلى (4 ـ 1)،  وينتهي الوقت الأصلي للمباراة ويحتسب الحكم 5 دقائق بدلًا عن ضائع مع بدء مغادرة عدد لا بأس من جمهور “برشلونة” مقابل احتفالات “سان جرمان” بالتأهل،  لكن نيمار يقلب الموازين ويسجل الهدف الخامس في الدقيقة الأولى من ركلة جزاء ما أحيا آمال “برشلونة” لتسجيل الهدف السادس المؤهل إلى الدور الربع النهائي،  ومع وصول الوقت إلى أربع دقائق و40 ثانية،  أي قبل 20 ثانية من انتهاء المباراة،  يتعملق نيمار مجددًا ويمرر كرة متقنة إلى الاسباني سيرغي روبرتو الذي ينجح في ايداعها داخل الشباك وسط فرحة جنونية لم يسبق لها مثيل مقابل خيبة أمل مأساوية للباريسيين وليسجل التاريخ أول “ريمونتادا” من نوعها في سجلات دوري ابطال أوروبا.

في مباراة الغد،  يعود نيمار إلى الـ”كامب نو” لاعبًا مع “سان جرمان” بعد ان كان بطل الـ”ريمونتادا” البرشلونية قبل أربع سنوات وفريقه يحتل المركز الثاني في الدوري الفرنسي بفارق نقطة عن المتصدر “ليل”،  في مقابل تدهور غير مسبوق للمستوى الفني لأبناء الـ “بلوغرانا” وكذلك لنجمه الأسطوري ليونيل ميسي،  على الرغم من تسجيله هدفين من خلال  الفوزالكبير (5 ـ 1)،  الذي حققه على “الأفيش” السبت ابقاه في المركز الثالث بفارق 8 نقاط عن المتصدر “أتلتيكو مدريد” مرجحة للارتفاع إلى 11 في حال فوز المدريدي في مباراته المؤجلة،  وبفارق 3 نقاط عن غريمه التقليدي “ريال مدريد” فماذا سيحصل؟

الجواب سيكون عند مدربي ولاعبي الفريقين بعد انتهاء المباراة.

ويشهد الغد أيضًا مباراة ثانية على قدر من الأهمية حيث يحل “ليفربول” الجريح ضيفًا حزينًا على “لايبزيغ” الألماني وهو يحمل وزر خسارته ثلاث مباريات متتالية في الدوري الانكليزي للمرة الأولى منذ العام 2014 والأولى في عهد المدرب الألماني،  وكان آخرها السبت (1 ـ 3)،  أمام “ليستر سيتي” ما أضعف فرصه في المنافسة على اللقب وبات يصارع لاحتلال المركز الرابع المؤهل إلى الـ”تشامبيونزليغ”.

وهنا البرنامج الكامل:

*الثلاثاء 16 شباط:

ـ برشلونة الاسباني × باريس سان جرمان الفرنسي.

ـ لايبزيغ الألماني × ليفربول الانكليزي.

*الأربعاء 17:  

ـ بورتو البرتغالي × يوفنتوس الايطالي.

ـ أشبيلية الاسباني × بوروسيا دورتموند الألماني.

*الثلائاء 23:

ـ لاتسيو الايطالي × بايرن ميونخ الألماني (حامل اللقب).

ـ أتلتيكو مدريد الاسباني × تشلسي الانكليزي.

*الأربعاء 24:

ـ بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني × مانشستر سيتي الانكليزي.

ـ أتالانتا الايطالي × ريال مدريد الاسباني.

وستقام مباريات الاياب في 9 و 10 و 16 و17 آذار المقبل.

 

 

اظهر المزيد

يوسف برجاوي

عميد الصحافة الرياضية العربية والآسيوية. الرئيس الفخري لجمعية الاعلاميين الرياضيين اللبنانيين. مدير تحرير الرياضة في جريدة السفير من العام 1974 الى حين توقفها عن الصدور في العام 2017.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: