سياسة

حقيقة تفقد جنبلاط لمطار حربي في الشوف الأعلى

تعقيبًا على ما ينشر عن زيارة رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط إلى مطار بعذران وربط الأمر بالتهديدات المتواصلة وبوجود نيترات أمونيموم في مطار بيروت الدولي أفادت معلومات “أحوال” أنّ ما ينشر غير صحيح وأنّ جنبلاط يقصد المطار كموقع سياحي بهدف المشي، وأنّ زوجته نورا هي من التقط له الصور.

وكان قد تردّد أنّ جنبلاط قام بزیارتين تفصل بينهما أيام قليلة إلى ما يعرف بـ “مطار بعذران” الواقع في منطقة الشوف الأعلى.

وهو موقع قدیم استخدُم سابقا للطائرات الحربية الصغيرة. الزيارتان أثارتا موجة كبيرة من التساؤلات عن المغزی الذي هدف إليه جنبلاط من خلال ذلك .

وتساءل مراقبون عمّا إذا كان من رابط بين الزيارتين والتهديدات المتواصلة والإشارات السلبية التي تصل لبنان من الخارج حيال واقع مطار بيروت الدولي ومن إمكانية وجود نیترات أمونيوم بالقرب منه كما يزعم الإعلام الإسرائيلي.

 

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: