ميديا وفنون

أسوء تصريحات لفنانات عربيات آخرها في مهرجان الجونة السينمائي

ليلى علوي ورانيا يوسف وياسمين صبري تصدّرن المشهد بأسوأ تصريحات

إعلانات

يتعمّد بعض الفنّانين إطلاق تصريحات مثيرة للجدل لاستفزاز الجمهور والصّحافة طمعاً ببعض الأضواء، إلا أنّ ثمّة تصريحات يطلقها البعض بصورة عفوية تجعل منهم “الحدث”، وغالباً تكون تصريحات سلبيّة تعكس قلّة ثقافة، وضعف في المعلومات، ومواقف مستغربة، تعود على مطلقيها بالكثير من الضّرر وتحوّلهم إلى مادّة للتنمّر.
وجديد التصريحات المستفزّة جاء من مهرجان الجونة السينمائي في مصر، حيث تصدّرت ثلاث نجمات مصريّات التراند على مواقع التواصل الاجتماعي هنّ علوي، ياسمين صبري ورانيا يوسف بسبب تصريحات لم تمرّ مرور الكرام.
ليلى علوي: لسنا مجتمعاً ذكورياً
خلال حلولها ضيفة في حلقة خاصة من برنامج “كلمة أخيرة”، الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي، ويذاع على قناة “ONE” الفضائية على هامش حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي الرابع، عبّرت الفنانة ليلى علوي عن رأيها في مصطلح “مجتمع ذكوري”.
وقالت “لسنا في مجتمع ذكوري، بدليل أن المرأة والأنثى عددهن أكثر من الرجال، ولكن هناك بعض المواطنين يعيشون بتفكير قديم وفكر ذكوري، ولكن المجتمع ليس ذكورياً.”
هذا التصريح عرّض ليلى للسخرية، وتساءل كثيرون كيف أنّ فنانة لها تاريخها الفني الطويل، لا تفقه أبسط الأمور التي لا تحتاج حتّى إلى ثقافة خاصّة.

ياسمين صبري و”البقاء للاقوى”

تصدر هاشتاغ “ياسمين صبري اخرسي” الترند في مصر، بسبب حديثها عن أنّ الأقوى سيبقى على قيد الحياة بعد جائحة كورونا، وبسبب آرائها في قضايا المرأة التي يعتبرها كثيرون غير موفقة.
وقد طالب المتابعون ياسمين بالاكتفاء بالظهور على السجّادة الحمراء في مهرجان الجونة السينمائي من دون الإدلاء بالتصريحات.

رانيا يوسف كورونا” والديناصورات

أمّا الفنانة رانيا يوسف فوصفت “كورونا” بالديناصورات التي قالت إنّ الإنسان حاربها وانتصر عليها، وقالت في تصريح لها “لازم نحارب أي ظروف، أحنا اتخلقنا في غابة وحاربنا ديناصورات ولازم نحارب الكورونا”.

ليست المرّة الأولى التي يحتل فيها فنان التراند بسبب تصريح وليس بسبب عملٍ فني، وفيما يلي أشهر التصريحات الفنية التي لم تمرّ مرور الكرام:

شيرين والعوانس

أحدثت لفنانة المصرية شيرين عبدالوهاب ضجة كبيرة خلال مشاركتها سابقاً في فعاليات “موسم الرياض الترفيهي في السعودية”، إذ أطلقت تصريحاً مسيئاً للنساء للردّ على منتقديها.
فقد قالت شيرين في الحفل “أنا مش عارفة الستات بيزعلوا ليه لما قلت أنهم المفروض يسمعوا كلام الرجالة .. الرجالة دول سكر وعسل .. واضح أن اللى بيكرههم دول شوية عوانس”.
وعادت وردّت على الحملة التي أطلقها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي هاجموا فيها موقفها وإطلاقها لقباً عفا عنه الزمن، علّقت شيرين “لو عملولي كل يوم هاشتاغ مش هبطل أقول اللي أنا عاوزاه، يموتوا بغيظهم”

إليسا واللاجئون السّوريون

طالبت الفنانة إليسا بضرورة عودة اللاجئين السوريين المتواجدين في لبنان إلى بلدانهم الأصليّة، مؤكّدة أنّ الوضع الاقتصادي الذي يمرّ به لبنان اليوم لا يحتمل تواجد اللاجئين على أراضيها.
تصريحات إليسا كانت كالنار في الهشيم، وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي واتهم البعض الفنانة بـ”العنصرية” ضد السوريين تحديداً، بسبب تسميتها السوريين في لبنان بـ”اللاجئين”، ورأى آخرون أن هذا الأمر “غير لائق ويسيء إلى الشعب السوري الذي يعيش محنة”، بينما أيّد البعض موقف إليسا ودعّم مطالبتها برجوع السوريين إلى بلادهم طالما أصبحت الأوضاع أكثر أمنا في بلادهم.

سلوى خطاب: السينما باظت من وقت ما بطلوا بوس

في مقابلة مع برنامج “كلام تاني” مع الاعلامية رشا نبيل، تحدثت الممثلة المصرية سلوى خطاب عن ” كثرة القبلات والمشاهد الحميمة في السينما وقالت “السينما باظت من ساعة ما بطلو بوس” مؤكّدة أنّ السينما المصرية ” طول عمرها فيها بوس”. ما دفع بمهاجميها إلى اتهامها بالتشجيع على الرّئيلة والفن الهابط؟

مايا دياب والمساكنة قبل الزواج

في برنامج “100 سؤال” مع الإعلامية راغدة شلهوب لم تنجح الفنانة في تفسير معنى المساكنة واكتفت بجزم تأييدها لها . وأكّدت انها عاشت المساكنة مع زوجها قبل الزواج منه.
وقد تعرّضت مايا للهجوم، ووصفها البعض بأنّها تشجّع قيماً تتنافى مع قيم المجتمع الشرقي وعاداته.

ايناس الدغيدي: ربنا ما يحكم عليا بالحجاب

قالت المخرجة إيناس الدغيدي، إنّ معظم أصدقاءها الرّجال “مثليون جنسياً” ويتكتمون على ذلك الأمر، لأنّ المجتمع لا يرحمهم ولا يتفهم طبيعتهم، مضيفة “لم أقرأ الدين جيداً، ولا أتخيل زواجهم ببعض، ولكن الستات بتتبسط أوى بمصاحبة المثليين لأن لديهم الموهبة”. وأكدت “الدغيدي” فى حوارها مع الإعلامية راغدة شلهوب ببرنامج ” 100 سؤال” ، رفضها للحجاب، قائلة “ربنا ما يحكم عليا بيه وأنا شكلي وحش ومش مقتنعه بالحجاب لأنه ليس زيا إسلاميا، ولكن زي ما قبل الإسلام” .

مي حريري واللغة الانكليزية

أثار فيدو شهير للفنانة اللبنانية مي حريري خلال استضافتها على التلفزيون الباكستاني، بعدما وضعت نفسها في موقف حرج، بسبب عدم إتقانها اللغة الانكليزية، الأمر الذي استدعى موجة استهزاء من المتابعين.

اظهر المزيد

زينة برجاوي

صحافية لبنانية تعمل في مجال الصحافة المكتوبة وإعداد البرامج. تحمل الإجازة في الإعلام من الجامعة اللبنانية الأميركية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى