fbpx
رياضة

منتخب “الطواحين” فشل بحسم تأهله إلى نهائيات كأس العالم

إعلانات

سجل منتخب مونتينغرو هدفين في الدقائق الأخيرة، ليحرم هولندا من فرصة حسم التأهل إلى نهائيات كأس العالم 2022، بعد التعادل 2-2 أمس السبت، وهي نتيجة تركت المنافسة مفتوحة في المجموعة السابعة.
وكان المنتخب الهولندي على بعد 8 دقائق من ضمان صدارة المجموعة، لكن هدفين من إيليا فوكوتيتش في الدقيقة 82 ونيكولا فوينوفيتش في الدقيقة 86 حرما “الطواحين” من الفوز، وسيتعين عليها الآن الانتظار حتى مباراتها الأخيرة على أرضها ضد النرويج في روتردام، الثلاثاء، من أجل حجز مكانها في قطر.
ولم تكن هولندا تواجه أي متاعب بعد تقدمها بهدفين عن طريق ممفيس ديباي، مع سعيها للتخلص من الذكريات المريرة لفشلها في التأهل إلى كأس العالم 2018 في روسيا.
لكن الآمال في احتفالات مبكرة، بعد تعادل النرويج أقرب ملاحقيها في وقت سابق، السبت، تبددت عقب انتفاضة مثيرة من أصحاب الأرض.
وحافظت هولندا على الصدارة بفارق نقطتين، بعدما تعادلت النرويج من دون أهداف على أرضها مع لاتفيا، فيما فازت تركيا 6-صفر على جبل طارق.
ولدى هولندا 20 نقطة مقابل 18 نقطة لكل من النرويج وتركيا.
واستفادت هولندا من ركلة جزاء في الشوط الأول عندما سقط دافي كلاسن أرضا، بعد تدخل من ماركو يانكوفيتش على حافة منطقة الجزاء.
وسجل ديباي ركلة الجزاء في الدقيقة 25، ليرفع رصيده إلى 36 هدفا في 75 مباراة دولية مع منتخب بلاده.

وأضاف ديباي الهدف الثاني في الدقيقة 54، حيث سجل بكعب القدم بعد تمريرة عرضية من دينزل دمفريس، ليرفع رصيده إلى 11 هدفا في تصفيات كأس العالم الحالية.
لكن منتخب مونتينغرو قلص الفارق قبل 8 دقائق من النهاية عن طريق هجمة مرتدة، حيث وصل الكرة إلى فوكوتيتش وراوغ الحارس الهولندي جاستن بيلو وهز الشباك.
وأدرك فوينوفيتش التعادل وسط ارتباك لدفاع هولندا، وضغط أصحاب الأرض لانتزاع الفوز في اللحظات الأخيرة لكن لم يتحقق ذلك في النهاية.

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: