fbpx
رياضة

هزيمة “مذلة” لبرشلونة في أبطال أوروبا.. ورونالدو “يفعلها” في الوقت القاتل

إعلانات

تلقى “برشلونة” الإسباني هزيمة مذلة، في الجولة الثانية لمباريات مرحلة المجموعات بدوري أبطال أوروبا، الأربعاء، فيما شهدت أبرز المباريات الأخرى سقوط حامل اللقب “تشلسي” خارج ملعبه، وتحقيق “بايرن ميونيخ” أكبر الانتصارات، بينما حسم النجم “كريستيانو رونالدو” الموقف لمانشستر يونايتد بهدف في الوقت القاتل.

ففي المجموعة الخامسة، تواصلت نكسات برشلونة بعد هزيمة ثانية على التوالي، جاءت هذه المرة بأقدام مضيفه “بنفيكا” البرتغالي، وبنتيجة صفر-3. وكان سبق للنادي الكتالوني أن سقط بثلاثية نظيفة في الجولة الأولى على أرضه أمام “بايرن ميونيخ” الألماني، ليبقى بالتالي في قعر الترتيب بدون رصيد.

وبدا “برشلونة” تائها في ملعب “دا لوش”، وعجز عن الرد على أصحاب الأرض الذين أمطروا مرمى الحارس “تير شتيغن” بثلاثة أهداف، اثنان من توقيع “داروين نونيز” (د.3 ود.79 من ركلة جزاء)، فيما سجل “رافا سيلفا” في الدقيقة 69.

وترسم الخسارة الثقيلة مزيدًا من علامات الاستفهام بشأن مستقبل “بلوغرانا” هذا الموسم، بعد رحيل نجمه التاريخي ليونيل ميسي، كما تزيد الضغوط على مدربه الهولندي “رونالد كومان” الذي لا يحظى بثقة الكثير من مشجعي الفريق.

وفي المباراة الأخرى بالمجموعة، لم يجد البايرن المتألق صعوبة في تجاوز عقبة ضيفه “دينامو كييف” الأوكراني، وتغلب عليه بخماسية نظيفة بدأها نجمه “روبرت ليفاندوفسكي” (د.12 من ركلة جزاء)، قبل أن يعزز الهداف البولندي النتيجة بهدف ثان بعد 15 دقيقة.

وانفتحت شهية “العملاق البافاري” في الشوط الثاني بثلاثة أهداف أخرى، تناوب على تسجيلها “سيرج غنابري” (د.68)، و”ليروي ساني” (د.74)، ثم “تشوبو موتينغ” قبل النهاية بثلاث دقائق.

وقبع برشلونة في قاع المجموعة بصفر من النقاط بعد خسارتين على التوالي، بينما يتصدرها بايرن ميونيخ بالعلامة الكاملة قبل بنفيكا (4 نقاط)، ودينامو كييف (نقطة واحدة).

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: