حقوق

من سجن روميه: “أرواحنا رخيصة.. نترقب الموت”

انفجار كورونا في سجون ونظارات لبنان قد يحصد المئات

عن عددٍ محدود جداً من الإصابات بفيروس كورونا في سجن روميه، تحدّث وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن خلال إفتتاح قسم كورونا في مستشفى برالياس. تأكيد حسن وجود إصابات جاء بعد ثلاثة أيام من نفي قوى الأمن الداخلي ذلك في تغريدة عبر حسابها على تويتر. حينها لم تكن الإصابات مؤكّدة، إلّا أن مصادر مطلعة أكّدت ل”أحوال” عدد الحالات المثبتة في سجن روميه بلغت حتى يوم السبت خمس عشرة حالة في المبنى (ب) ومبنى المحكومين، تسع منها لم تظهر عليها أي عوارض وحالة ظهرت عليها عوارض متوسطة. أما الحالات المشتبه بإصابتها، فتم عزلها في القسم الإفرادي في مبنى الخصوصية الأمنية.
الإصابات المؤكدة بكورونا في سجن روميه أثارت حالة من الهلع في صفوف السجناء وذويهم الذين ناشدوا ويناشدون مختلف الجهات المحلية والدولية للنظر في حالهم، ولا سيما بعد أن ثبُتت إصابة رقيب في قوى الأمن الداخلي منذ قرابة عشرة أيام. أحد الموقوفين لخص الوضع هناك واصفاً إياه بالمزري جداً، وقائلاً: “أرواحنا رخيصة.. نترقب الموت”.

سجين في سجن رومية مصاب برصاص مطاطي ترك بدون علاج بعد قمع احتجاج للسجناء الشهر الماضي
Photo Credit: Ahwal.media

بحسب برنامج إدارة السجون الممكنن ووفقاً لإحصاء 30 نيسان 2020، يبلغ عدد السجناء الموقوفين في السجون والنظارات 8329 سجيناً، 6322 منهم في سجن رومية والسجون الأخرى. وفي ظل هذا الاكتطاظ، وصلت الطاقة الاستيعابية للسجون الى ما نسبته 263.30٪؜ وهي من الأعلى في العالم. الجدير بالذكر أن في لبنان 25 سجناً، تتوزع على الشكل التالي:
30 سجناً للرجال، و4 سجون للنساء وسجن واحد للقاصرات في مستشفى ضهر الباشق. وفي نظارات قوى الامن الداخلي وقصور العدل، يبلغ عدد الموقوفين 2007 موقوفاً موزعين على 228 نظارة، لتصل بذلك الطاقة الاستيعابية للنظارات الى ما نسبته 100.55٪؜ في حين لا تتعدى في 22.99٪؜ من النظارات المساحة المخصصة لكل موقوف متراً مربعاً.

Photo Credit: Ahwal.media

كيف وصل كورونا إلى روميه؟

منذ أشهر، تحرص القوى الأمنية على عدم السماح للمساجين برؤية زائريهم إلا عبر زجاجٍ فاصل والتحدث من خلال الهاتف منعاً لإنتقال فيروس كورونا إليهم من الخارج، مما يرجّح فرضية أن عناصر قوى الأمن المصابين هم من حملوا العدوى إلى سجن روميه، وليس العكس، علماً أن هناك مَن حذّر من محاولة بعض الموقوفين في روميه مراراً كسر الإجراءات الوقائية بهدف إلتقاط العدوى بهدف الضغط على المعنيين في ملف السجون والعفو العام.

خطة لمواجهة كورونا في السجون

من المرجح أن يتجه عدد الإصابات في سجن روميه إلى الإرتفاع في ظل الإكتظاظ الشديد الذي تعاني منه السجون. وفي مواجهة ذلك، تعمل وزارة الصحة بالتعاون مع وزارتي الداخلية والعدل ولجنة العدل النيابية على تطبيق خطة علمية لتتبع الإصابات داخل السجن وفصل المصابين في مبنى مستقل وعزل وعلاج من يحتاج في المستشفى.
وكان قد سبق تسجيل إصابات في صفوف السجناء في روميه، إجتماعٌ موسع عُقد الخميس الماضي بين ممثلي وزارات الصحة والعدل والداخلية وقوى الامن الداخلي والصليب الأحمر الدولي ومنظمة الصحة العالمية للبحث في كيفية مواجهة فيروس كورونا في السجون.

Photo Credit: Ahwal.media

مستشفيات حكومية تستقبل المصابين من السجون

عند تطرقه الى موضوع الاصابات في سجن روميه، لفت وزير الصحة إلى أن العمل جارٍ لتجهيز مستشفيات في البقاع وبيروت قادرة على إستقبال السجناء المصابين. وبحسب مصادر مطلعة، فإن هذه المستشفيات هي زحلة ومشغرة وضهر الباشق الحكومية.
هنا تجدر الإشارة إلى أنه عندما يكون المصاب سجيناً، يصبح التحدي مزدوجاً، فالمستشفى يجب أن يكون فيها سجن مخصص لعلاج مرضى كورونا. في مستشفى مشغرة الحكومي قسمٌ خاص بمرضى كورونا، سيتم العمل على تخصيص جزءٍ منه للسجن، وفي مستشفى ضهر الباشق سجنٌ يتم العمل على تجهيزه لمرضى كورونا السجناء. أما في مستشفى زحلة، فقسم لكورونا وسجن أيضاً.

آلاء ترشيشي

اظهر المزيد

آلاء ترشيشي

مذيعة ومقدمة برامج. محاضرة جامعية. حائزة على ماجستير في العلاقات الدولية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: