fbpx
منوعات

شركة أميركية تمنح موظفيها “أسبوع استراحة” دعمًا للصحة العقلية

إعلانات

حصل الموظفون في مقر شركة “نايكي” الرئيسي في ولاية أوريغون، على أسبوع إجازة لدعم صحتهم العقلية قبل العودة إلى عملهم، حيث قامت الشركة الأميركية “بإيقاف العمل” لمنح الموظفين استراحة بعد عام صعب، خصوصًا بعد أن أبلغ عدد كبير من الموظفين عن شعورهم بالإرهاق مع استمرار الوباء واستمرار العديد منهم في العمل من المنزل.

وفي السياق، قال رئيس قسم الأفكار في الشركة، مات مارازو، في رسالة إلى الموظفين: “خذوا الوقت الكافي للاسترخاء وقضاء بعض الوقت مع أحبائكم، فالعام الماضي كان “قاسيًا” وعشتم حدثاً صادماً”، مضيفًا: “هذا ليس مجرد أسبوع عطلة للفريق، إنّه اعتراف بأنّه يمكننا إعطاء الأولوية للصحة العقلية والتمكن كذلك من إنجاز العمل”.

الجدير ذكره أن شركتي “بامبل” و “لينكد إن” قامتا بخطوات مماثلة، كما عمدت الشركات الأميركية الكبرى مثل “آبل” و “أوبر” بتأجيل خطط عودة الموظفين إلى المكاتب مع ارتفاع عدد الإصابات في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

ووفقًا لتقارير، فهذه الخطوة تعكس أيضًا حقيقة أنّ “نايكي” حققت عامًا ناجحًا، زادت خلاله المبيعات وارتفع قيمة سهمها بنسبة 20 في المئة.

بدوره، كان تطبيق المواعدة “بامبل”، طلب من موظفيه البالغ عددهم 700 في جميع أنحاء العالم، التوقف عن العمل في حزيران، والتركيز على أنفسهم، حيث كشف أحد كبار المدراء التنفيذيين على “تويتر”، أنّ مؤسسة الشركة، ويتني وولف هيرد، اتخذت هذه الخطوة “بعد أن أدركت بشكل صحيح إرهاقنا على المستوى الجماعي”، بحسب تعبيره.

الى ذلك، منحت “لينكد إن” أيضًا موظفيها أسبوع إجازة في نيسان، كما أعلنت “سيتي غروب” في آذار انّها ستجعل أيام الجمعة خالية من اللقاءات على تطبيق “زوم”، لمواجهة الإرهاق نتيجة الوباء.

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: