مجتمع

 صور| قوى السلطة تضرب أهالي ضحايا انفجار بيروت

هذا الوطن لم يعد يستوعب لا الفقير ولا المفجوع ولا المظلوم ولا صاحب الحق؛ بل أصبح كنتوناً سلطوياً قاتلاً. وبدل أن تحتضن قوى السلطة الأمهات الثكالى والعائلات المفجوعة إثر انفجار بيروت الدامي في 4 آب، سخّرت قواها الأمنية لضرب المتظاهرين أمام منزل وزير الداخلية في حكومة تصريف الأعمال، محمد فهمي.

الصور التي التقطها الزميل عباس سلمان تشي بالأدلة تعرّض المواطنين من أهالي ضحايا انفجار بيروت للضرب من القوى الأمنية.

تجدر الإشارة إلى أنّ حملة واسعة أطلقها مغرّدون منذ أيام مطالبين برفع الحصانة عن النواب المطلوبين للتحقيق، في ما يراه قانونيون انتهاكاً لمبدأ فصل السلطات.

أحوال

تصوير: عباس سلمان

 

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

عباس سلمان

النقيب السابق لنقابة المصورين الصحافيين في لبنان. رئيس قسم التصوير في جريدة السفير.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: