منوعات

مستحضرات تجميل عالمية سامة وتسبب السرطان… احذروها

إعلانات

كشفت دراسة جديدة أن أكثر من نصف مستحضرات التجميل المباعة في الولايات المتحدة وكندا مصنّعة بمواد سامة وتشكّل خطراً على الصحة، مسببة السرطان ونقص وزن الأطفال عند الولادة.

واختبر الباحثون في جامعة نوتردام أكثر من 230 من مستحضرات التجميل شائعة الاستخدام، ووجدوا أن 56٪ من كريم الأساس ومنتجات العيون، و 48٪ من منتجات الشفاه و 47٪ من الماسكارا تحتوي على الفلور- وهو مؤشر على PFAS، ما يسمى “المواد الكيميائية الدائمة” التي تستخدم في المقالي غير اللاصقة، والسجاد، وعدد لا يحصى من المنتجات الاستهلاكية الأخرى.

كما تم العثور  على بعض من أعلى مستويات PFAS في الماسكارا المقاومة للماء (82٪) وأحمر الشفاه طويل الأمد (62٪)، وفقًا للدراسة التي نُشرت يوم الثلاثاء في مجلة Environmental Science & Technology Letters. ووجدت الدراسة أن تسعة وعشرين منتجًا تحتوي على تركيزات أعلى من الفلور تم اختبارها بشكل أكبر، ووجدت أنها تحتوي على ما بين أربعة و 13 مادة كيميائية محددة من مادة PFAS.  اللافت أنّه تم إدراج عنصر واحد فقط من PFAS، أو مواد perfluoroalkyl و polyfluoroalkyl، كمكوّن على الملصق.

وتشير ورقة الحقائق المنشورة على موقع وكالة إدارة الغذاء والدواء الأميركية على الموقع الخاص بها إلى أنه “مع استمرار تقدم علم PFAS في مستحضرات التجميل، ستواصل إدارة الغذاء والدواء الأميركية مراقبة البيانات الطوعية المقدمة من الصناعة وكذلك الأبحاث المنشورة.”

وتثير قضية المواد الكيميائية PFAS قلقًا متزايدًا للمشرعين الأميركيين الذين يعملون على تنظيم استخدامها في المنتجات الاستهلاكية.هذا، وتم الإعلان عن نتائج الدراسة بعد أن قدمت مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ من الحزبين مشروع قانون لحظر استخدام PFAS في مستحضرات التجميل ومنتجات التجميل الأخرى.

تأتي الخطوة لحظر PFAS في الوقت الذي ينظر فيه الكونغرس في تشريعات واسعة النطاق لوضع معيار وطني لمياه الشرب لبعض المواد الكيميائية PFAS وتنظيف المواقع الملوثة في جميع أنحاء البلاد، بما في ذلك القواعد العسكرية حيث تم اكتشاف معدلات عالية من PFAS.

وتتجه وكالة حماية البيئة الأميركية أيضًا إلى جمع بيانات الصناعة حول الاستخدامات الكيميائية لـ PFAS والمخاطر الصحية لأنها تدرس اللوائح لتقليل المخاطر المحتملة التي تسببها المواد الكيميائية.

في هذا السياق، قال مجلس منتجات العناية الشخصية، وهو اتحاد تجاري يمثل صناعة مستحضرات التجميل، في بيان، إنّه يمكن العثور على عدد صغير من المواد الكيميائية PFAS كمكوّنات أو عند مستويات ضئيلة في منتجات مثل المستحضر وطلاء الأظافر ومكياج العيون وكريم الأساس. وقالت ألكسندرا كوتش، كبيرة العلماء في المجلس، إن المواد الكيميائية تُستخدم من أجل اتساق المنتج وملمسه وتخضع لمتطلبات السلامة من قبل إدارة الغذاء والدواء.

وأضافت، “تتحمل الشركات الأعضاء مسؤوليتها عن سلامة المنتجات وتضع العائلات الثقة في هذه المنتجات على محمل الجد”، مضيفة أن المجموعة تدعم حظر استخدام بعض PFAS في مستحضرات التجميل. وقالت “العلم والسلامة هما أساس كل ما نقوم به.”

لكن غراهام بيسلي، أستاذ الفيزياء في نوتردام والباحث الرئيسي في الدراسة، قال إن مستحضرات التجميل تشكل مخاطر فورية وطويلة الأجل”؛ لافتاً إلى أنّ PFAS هي مادة كيميائية ثابتة. وقال بيسلي إنه عندما يصل إلى مجرى الدم، فإنه يبقى هناك ويتراكم.

المصدر: أحوال

ترجمة عن  Associated Press

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: