صحة

أبحاث| أعراض كوفيد_19 تمتد إلى القدمين واليدين

تخضع تأثيرات فيروس كورونا  (SARS-CoV-2) سريريًا لفحص مكثف على مستوى الرئة والقلب، حيث يؤدي الفيروس إلى خلل كبير في عمل هذه الأعضاء الحيوية. وتشمل الأعراض الحمى والسعال والالتهاب الرئوي والتعب العضلي ومشاكل الجهاز الهضمي وآلام البطن، وغالبًا ما تتصاعد إلى مستويات خطيرة.  هذا ما نعرفه حتى الآن عن تأثيرات جائحة كوفيد_19.

إلاّ أنّه في الآونة الأخيرة، وبحسب ما كشفته نشرة News Medical Life Sciences، تم التركيز على الآفات الجلدية بين مرضى كوفيد_19. وفي ورقة مراجعة تم تحميلها مؤخرًا على مجلة الطب السريري بواسطة Jimenez-Cebrian et al. (19 مايو 2021)، تمت مراجعة المظاهر السريرية لكوفيد_19 في القدمين، على وجه الخصوص، حيث تم الإبلاغ عن الأعراض الوعائية والجلدية والعصبية على نطاق واسع.

الآفات الجلدية

المظاهر السريرية لمرض كوفيد -19 في القدمين

غالبًا ما لوحظ وجود عقد أرجوانية ضاربة إلى الحمرة عند الشباب والأطفال المصابين بكوفيد_19، ووُجد أن المضاعفات الجلدية تكون أكثر شيوعًا وخطورة عند مرضى السكري.

من خلال مراجعة البيانات، استنتجت المجموعة أن 66.7٪ من هذه الآفات الجلدية تقع على الجذع، و 19.4٪ تظهر على اليدين والقدمين.

الأهم من ذلك، أن ما يقرب من ثلاثة أرباع المصابين بالآفات الجلدية قد أظهروا هذه الأعراض في الأيام السبعة السابقة لاختبار كوفيد_19 الإيجابي و 6٪ فقط في الأسبوع التالي، مع استمرار الآفات في المتوسط ​​حوالي عشرة أيام للشفاء. فقط بين 12.5 ٪ من المصابين بالآفات توافقت الأعراض مع الأعراض التنفسية اللاحقة، مما يشير إلى أنها تدل على تشخيص جيد.

يُعتقد أن الاستجابة المناعية المتولدة ضد SARS-CoV-2 يمكن أن تؤدي إلى تغيّرات كبيرة في الأوعية الدموية عن طريق تنشيط مسارات التخثر والخلل البطاني، وعادة ما تؤثر على الأطراف بشدة.

هذا، وتم الإبلاغ عن Erythema pernio، المعروفة باسم تورم الأصابع، بشكل متكرر لدى الأفراد الأصغر سنًا المصابين بكوفيد_19 الخفيف لدرجة أنهم حصلوا على لقب “COVID toes”. ومع ذلك، فإنّ السبب وراء تطوّر ذلك لم يتضح بعد.

اقترح بعض الباحثين أنّ مثل هذه المظاهر الجلدية قد تنجم عن مصادفة وبائية وليست بسبب السارس- CoV-2 تمامًا. ومع ذلك، جادل آخرون بأن عدم التجانس الذي لوحظ بين المرضى وعبر مناطق مختلفة من الجسم يشير إلى سبب مشترك.

الأعراض العصبية

لوحظت بعض الأعراض العصبية في الأطراف السفلية والقدمين بين مرضى كوفيد، مع ظهور متلازمة Guillain-Barré في الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 60 عامًا على وجه الخصوص.  وهذه المتلازمة هي عبارة عن اضطراب نادر ولكنه خطير في المناعة الذاتية، حيث يهاجم الجهاز المناعي الخلايا العصبية السليمة في الجهاز العصبي المحيطي (PNS)، ما يؤدي إلى الضعف والخدر والوخز ويمكن أن يسبب في النهاية الشلل.

قبل الوباء، كان متوسط عمر أولئك الذين يعانون من متلازمة جيلان باريه 40 عامًا، فيما يظهر الأفراد المصابون بـكوفيد_19 الذين طوّروا هذه المتلازمة مظاهر أكثر حدة.

لاحظت المجموعة أنّه من بين الأطفال، أحد أكثر مظاهر الأوعية الدموية شيوعًا لـ COVID-19 هو مرض كاواساكي، والذي غالبًا ما ينتج عنه طفح جلدي وجفاف وتشقق الشفاه واحمرار الأصابع أو أصابع القدم.

كان تورم الأصابع هو الملاحظة الأكثر شيوعًا إلى حد بعيد، وكان مرتبطاً بحالات الأوعية الدموية الأخرى التي يُعتقد أن COVID-19 يسببها: تشنج وعائي والتهاب في الأطراف.

أحوال

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: