ميديا وفنون

لبنان يدخل مهرجان برلين السينمائي الدولي للمرّة الأولى

دخل الفيلم اللّبناني الطويل دفاتر مايا Memory Box على حلبة المنافسة في مسابقة الدورة الـ 71 من مهرجان برلين السينمائي الدولي، كأوّل فيلم لبناني يشارك في المسابقة الرسمية لهذا المهرجان الرائد منذ 39 سنة.

وقد تمّ الإعلان عن الأفلام المشاركة في المسابقة خلال مؤتمر الصحفي للمهرجان، وركزّ المعنيون على أهمية قيام هذا المهرجان هذه السنة بالرغم من الظروف الصحية في العالم. ويذكر أن فعاليات السوق ستعقد افتراضياً بين 1 و5 أذار 2021 بالإضافة إلى عروض الأفلام المشاركة ومن ثم سوف يكون هناك عروض خاصة للجمهور والمشاركين في المهرجان في مدينة برلين بين 9 و20 حزيران (يونيو) 2021.

إذن، ومن بين الأفلام المشاركة الفيلم اللبناني دفاتر مايا للثنائي جوانا حاجي توما وخليل جريج الذي دخل إلى المسابقة الرسمية لمهرجان برلين السينمائي الدولي، وكان قد صور في أصعب مرحلة يمر فيها العالم عامة ولبنان على وجه الخصوص، جاء الفيلم متحدياً الظروف الأمنية والاقتصادية والصحية والمعيشية الصعبة التي يمر بها لبنان، أثبت هذا العمل أن قوة الفكر والفن لا تزال تحارب لبقائها، ولوجود بلد يعاني للحفاظ على ما تبقى له من صورة حضارية عالمياَ.

يحكي فيلم دفاتر ماياMemory Box  قصة مايا، امرأة لبنانية انتقلت مع والدتها للعيش في كندا، منذ أكثر من 30 سنة، ولا تزال تعيش في مونتريال مع ابنتها المراهقة أليكس. يتلقون عشية عيد الميلاد شحنة غير متوقعة، في داخلها دفاتر وأشرطة كاسيت وصور كانت قد أرسلتها مايا عندما كانت لا تزال تعيش في بيروت إلى أعزّ صديقة لها التي هاجرت إلى فرنسا، وذلك عام 1982.

مايا ترفض فتح الصندوق أو مواجهة ذكرياتها. لكن مقتنيات الشحنة من صور ومذكرات تثير فضولية الأبنة أليكس فتغوص بهذا الأرشيف وبأسرار حياة أمها. تدخل أليكس، ما بين الخيال والواقع، عالم مراهقة والدتها الصاخبة والعاطفية خلال الحرب الأهلية اللّبنانية، وتكشف عن ألغاز الماضي الخفي.

يقول المخرجان جوانا حاجي توما وخليل جريج عن فيلمهما: “ترتكز فكرة الفيلم على مراسلات وجدت بعد 30 عاماً، بين جوانا حاجي توما وصديقتها على مدار 6 سنوات. خلقت لنا الرغبة بصناعة هذا الفيلم بهدف نقل لابنتنا عليا وأبناء جيلها مرحلة الثمانينات في لبنان.  أصداء هذا الماضي كان غريبًا بالنسبة إلينا في هذا الوقت الذي نمر فيه بانهيار وأزمة لا سابقة لها”.

أما عن مشاركة الفيلم في المسابقة الرسمية لمهرجان برلين السينمائي الدولي علّق المخرجان بالقول: مشاركتنا في مهرجان برلين السينمائي الدولي تعني لنا الكثيرة خاصةً في هذا الوقت بالذات وهذه الظروف التي تمر بها المنطقة ولبنان، وأننا في حاجة اليوم إلى هذا النوع من المشاركات والاحتفاء بالفن والسينما”.

أمّا بالنسبة إلى شركة الإنتاج اللّبنانية أبوط برودكشنز وشركة التوزيع أم سي” فإن هذه المشاركة هي اصرار على دور لبنان الثقافي في المنطقة”.

يذكر أن دفاتر مايا  Memory Boxمن إخراج جوانا حاجي توما وخليل جريج، وشارك في التمثيل ريم التركي (بدور مايا الأم)، ومنال عيسى (بدور مايا المراهقة)، بالوما فوتياه (بدور اينة مايا). هو من إنتاج شركة ابوط للأنتاج – بيروت، وHaut et court  و Microscope- فرنسا/ كندا، والموزع في لبنان والشرق الأوسط: شركة أم سي للتوزيع.

 

 

هناء حاج

اظهر المزيد

هناء حاج

كاتبة وصحافية لبنانية، درست الصحافة في كلية الاعلام والعلوم السياسية في كلية الحقوق في الجامعة اللبنانية. عملت في الصحافة المكتوبة والمرئية والمسموعة في العديد من المؤسسات اللبنانية والعربية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: