رياضة

حطم رقم بيكان القائم منذ 1955: رونالدو سيّد هدافي العالم في المباريات الرسمية

بات البرتغالي كريستيانو رونالدو الملقب بـ”صاروخ ماديرا” سيد هدافي العالم بـ 760 هدفاً في المباريات الرسمية في تاريخ كرة القدم عندما سجل مساء امس الهدف الأول لـ يوفنتوس” في مرمى “نابولي” في كأس السوبر التي انتهت بهدفين نظيفين، محطماً رقم اللاعب الراحل “النمساوي / التشيكي” جوزيف بيكان 759 هدفاً القائم منذ العام 1955، ومتقدماً على البرازيلي بيليه (757)، ومواطنه روماريو (743)، والأرجنتيني ليونيل ميسي (719).

ولم يعلق رونالدو على تحطيمه الرقم، بل قال عبر صفحته على “انستغرام” مع صورة وهو يحمل كأس السوبر:”انا سعيد جداً بلقبي الرابع في ايطاليا. عدنا وهذا هو اليوفي الذي نحبه،هذا هو الفريق الذي نثق به وهذه هي الروح التي ستقودنا الى الانتصارات التي نريدها…احسنتم يا رفاق”.

و توزعت أهداف رونالدو على منتخب البرتغال (102)، وعلى أربعة أندية، هي: سبورتنغ لشبونة البرتغالي (5)، مانشستر يونايتد الانكليزي (118)، ريال مدريد الاسباني (450)، و يوفنتوس الايطالي (85).

ويحفل سجل رونالدو التهديفي أيضاً بتربعه على رأس لائحة الهدافين التاريخيين لدوري ابطال أوروبا بـ 134 هدفاً، متقدماً على ميسي (118)، و على البولندي روبرت ليفاندوفسكي (71)، والاسباني راؤول غونزاليس (71)، والفرنسي كريم بنزيما (69).

تاريخيا، يعتبر “الملك بيليه” نفسه افضل مسجل في كل العصور بـ 1281 هدفاً في جميع المباريات (هواة وودية ورسمية)، لكن سجلات الـ”فيفا” لا تحتسب سوى المباريات الرسمية فقط، بينما قال بيكان قبل وفاته في العام 2001:”اذا تم احتساب ما سجلته في كل مبارياتي استطيع التأكيد بانني سجلت اكثر من بيلية بخمس مرات”.

السؤال الآن:”هل ينجح ميسي، او غيره، في المدى المنظور من تحطيم رقم رونالدو”؟

على صعيد الأرقام، وحده ميسي قادر على اللحاق برونالدو، فهو اصغر منه بسنتين وأربعة أشهر، الأول من مواليد 5 شباط 1985، والثاني من مواليد 24 حزيران 1987، لكن رونالدو يستطيع اكمال مسيرته وتسجيل الأهداف (حسب قوله) حتى الأربعين من العمر.

وتعتبر السنوات الـ 15 الأخيرة مقفلة على المنافسة الحصرية بين النجمين الكبيرين، وسبق لميسي القول العام الفائت:”المنافسة مع رونالدو مستمرة منذ اكثر من 15 عاماً، عندما كان هنا جعل من ريال مدريد اكثر أهمية وسجل اكثر من 50 هدفاً في موسم واحد، انه لاعب رائع وقادر على حسم المباريات في أي وقت”.

ورد رونالدو على تصريحات ميسي يومها، بالقول:”انا معجب جداً بمسيرته، والمنافسة التي تجمعنا هي خصومة جيدة موجودة في عالم كرة القدم ولكنها ليست استثنائية”.

كذلك سبق لرونالدو التعليق على فوز ميسي بالكرة الذهبية 6 مرات مقابل 5 له، وهل انتهت المنافسة بينهما؟:”لم تنته، لقد بدأت للتو”.

وكان رونالدو قد لعب اول مباراة رسمية في تاريخه مع “سبورتنغ لشبونة” البرتغالي في العام 2002 وسجل هدفين، اما ميسي فخاض اول مباراة مع “برشلونة” وكانت ودية في العام  2003 ضد “بورتو” البرتغالي.

وخاض رونالدو اول مباراة له مع منتخب البرتغال وهو في الثامنة عشرة من العمر امام كازاخستان، وكان أوٍل هدف دولي له في مرمى اليونان في المباراة الافتتاحية لـ”يورو 2004″ في مدينة بورتو البرتغالية وانتهت بالخسارة (1ـ 2).

وكذلك خاض ميسي اول مباراة له مع منتخب الارجنتين وهو في الثامنة عشرة امام المجر وسجل أول اهدافه الدولية.

 

يوسف برجاوي

 

 

 

 

اظهر المزيد

يوسف برجاوي

عميد الصحافة الرياضية العربية والآسيوية. الرئيس الفخري لجمعية الاعلاميين الرياضيين اللبنانيين. مدير تحرير الرياضة في جريدة السفير من العام 1974 الى حين توقفها عن الصدور في العام 2017.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: