fbpx
اقتصاد

لا نية لرفع أسعار الخليوي وتعرفة التخابر والإنترنت

إعلانات

أشار وزير الإتصالات في حكومة تصريف الأعمال طلال حواط، خلال اجتماعه الدوري مع رئيسي مجلسي إدارة شركتي الخلوي “تاتش” و”ألفا”، أنه “مستمر في المتابعة اليومية لسير عمل خطة الطوارئ لتأمين مادة المازوت إلى شركتي الخلوي وهيئة أوجيرو، بالتنسيق مع الوزراء المعنيين”.

وأعطى توجيهاته بـ”ضرورة تحسين أوضاع خدمات الاتصال والإنترنت في مناطق الأطراف التي يعاني اَهلها من سوء الاتصالات الخلوية ورداءتها”. وطلب من الفريقين “ضرورة العمل بالسرعة القصوى لتصليح الأعطال على المحطات التي لديها مشاكل تقنية، لتأمين عودة الخدمة إلى المواطنين”.

وأوضح إلى أنه “تحت القانون ومتعاون مع كل الجهات الرقابية وغيرها، لما هو لمصلحة الوزارة والمواطنين”، لافتًا أنه “الإيرادات من شركتي الخلوي في الأشهر الستة الأولى من العام الجاري 2021، بلغت 74,1 في المئة، وهي النسبة الأعلى في تاريخ وزارة الاتصالات”. معتبرًا أن “عائدات الهاتف الثابت فبلغت نحو 72 في المئة، وهي أيضا الرقم الأعلى في تاريخ الوزارة، وهذا الامر يؤكد عدم صوابية كل ما يقال في الإعلام وعلى المواقع الإلكترونية عن خسارة القطاع”.

وأكد حواط “عدم نيته رفع أسعار اشتراك الخلوي وتعرفة التخابر والإنترنت، وإصراره على إبقاء الأمور على ما هي عليه، تحسسا منه مع المواطنين ووقوفه بجانبهم في هذه الأيام العصيبة على كل المستويات”.

كما لفت المجتمعون إلى أن “غالبية ما يقال في وسائل الإعلام أو على المواقع الإخبارية الإلكترونية هو غير صحيح وغير مهني”.

اظهر المزيد

أحوال

موقع أخباري يصدر عن شركة مدنية غير ربحية في بيروت، يقدم من خلال مساحة رقمية حرة وعصرية أخبارًا سريعة، عظيمة الثقة، لافتةً للنظر، ثريةً، وتفسيرًا للاتجاهات الحالية والمستقبلية، التي تؤثر في أحوال الناس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: