رياضة

كأس العالم للأندية في قطر: “بايرن ميونيخ” المرشح الوحيد للقب

وصل فريقا “الأهلي” المصري و “أولسان هيونداي” الكوري الجنوبي يوم الجمعة إلى العاصمة القطرية الدوحة استعداداً للمشاركة في كاس العالم للأندية بين 4 و11 شباط المقبل.

ودخل الفريقان في الحجر الصحي المفروض من قبل الـ”فيفا” مع إجراء فحص الـ”كورونا” الشامل على جميع أعضاء البعثتين تمهيداً للسماح لهما ببدء التدريبات المقررة.

وسيخوض الفريقان مبارتيهما الأوليين في الدور الربع النهائي في الرابع من شباط، “الأهلي” بطل أفريقيا مع “الدحيل” بطل الدوري القطري على “استاد المدينة التعليمية” وقد تأهل الثاني بعد انسحاب بطل أوقيانيا “أوكلاند سيتي” النيوزيلندي، و”أولسان” بطل آسيا مع “تيغريس أونال” المكسيكي بطل الـ”كونكاكاف” على “استاد احمد بن علي”، وسيتأهل الفائزان الى الدور النصف النهائي، حيث يلتقي الفائز من المباراة الأولى مع بطل أوروبا “بايرن ميونيخ” والثاني مع بطل أميركا الجنوبية “بالميراس” البرازيلي الذي فاز على مواطنه “سانتوس” في المباراة النهائية لكاس “ليبرتادورس” بهدف وحيد فجر اليوم في السابع من شباط، بنيما يلعب الخاسران على المركز الخامس في اليوم نفسه، على أن تقام مباراة تحديد المركز الثالث بين الخاسرين من المباراتين في الساعة الخامسة في 11 شباط ، يليها المباراة النهائية بين الفائزين في الساعة الثامنة على “استاد المدينة التعليمية”.

و ستقام جميع المباريات بحضور 30 بالمئة من سعة الملعبين وسط اجراءات صحية مشدّدة.

وعشية انطلاق البطولة، تصب الترجيحات الفنية الأولية لمصلحة العملاق الألماني لاحراز لقبه الثاني بعد الأول في العام 2013 الذي يتفوق على منافسيه على الأصعدة كافة، من دون اغفال حدوث مفاجآت.

تجدر الاشارة الى ان “ريال مدريد” الاسباني هو الفريق الأكثر تتويجاً لهذه البطولة التي انطلقت بنظامها الجديد في العام 2000 (كانت تسميتها في النظام القديم كأس الانتركونتينتال ومقتصرة فقط على بطلي اوروبا و أميركا الجنوبية)، بأربعة ألقاب (2014، 2016، 2017 و 2018)، يليه مواطنه “برشلونة” بثلاثة ألقاب (2009، 2011 و 2015)، فـ”كورنثيانز” البرازيلي بلقبين (2000 و2012)، في مقابل لقب واحد لـ”ساو باولو” البرازيلي (2005)، “انترناسيونال” الأورغوياني (2006)، “ميلان” الايطالي (2007)، “مانشستر يونايتد” الانكليزي (2008)، “انترناسيونالي” الايطالي (2010)، “بايرن ميونيخ” الألماني (2013)، و”ليفربول” الانكليزي (2019).

وسينال الفائز باللّقب خمسة ملايين دولار مقابل أربعة للثاني، ومليونين و500 الف للثالث، ومليونين للرابع، ومليون و500 الف للخامس الى مليون للسادس.

 

يوسف برجاوي

اظهر المزيد

يوسف برجاوي

عميد الصحافة الرياضية العربية والآسيوية. الرئيس الفخري لجمعية الاعلاميين الرياضيين اللبنانيين. مدير تحرير الرياضة في جريدة السفير من العام 1974 الى حين توقفها عن الصدور في العام 2017.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: